السفارة الروسية ترد بسخرية على تغريدة أوباما.. فاتك الكثير لتتعلمه

تابعنا على:   12:54 2020-04-16

أمد/ موسكو: علقت السفارة الروسية في الولايات المتحدة على تغريدة نشرها الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما يتهم بها روسيا بنشر "معلومات خاطئة".

نشر أوباما تغريدة، يوم الأربعاء، معقبا على مقالة في صحيفة "نيويورك تايمز" زعم فيها أن روسيا تنشر معلومات مضللة عن الأوبئة على الإنترنت وتلقي باللوم على العلماء الأمريكيين بهدف إلحاق الضرر بالعالم.

وكتب أوباما معلقا على المقالة: "تعتمد الديمقراطية على توافر المواطنين المطلعين والتضامن الاجتماعي. وإليك نظرة على كيفية انتشار المعلومات الخاطئة عبر الشبكات الاجتماعية ولماذا يمكن أن تضر بقدرتنا على الاستجابة للأزمات".

من جانبها ردت السفارة  الروسية في واشنطن في حسابها على "تويتر": "لقد علم السيد أوباما من صحيفة نيويورك تايمز أن الكثير فاته خلال فترة رئاسته وبأن "روسيا كانت تنشر معلومات مضللة لأكثر من عقد من الزمان"... لماذا لم يتصرف حينها؟".

وتابعت السفارة: "الأمر بسيط للغاية - لم يكن هناك تدخل روسي أو حملات تضليلة. هذا مجرد منشور منخفض المستوى".

اخر الأخبار