"واينت" العبري: "قضية تعيين القضاة" عقبة جديدة بين الليكود وأزرق ابيض

تابعنا على:   12:45 2020-04-07

أمد/ تل أبيب: بعد تقدم المفاوضات بين الليكود و"ازرق ابيض" لتشكيل حكومة وحدة، أعلن حزب "أزرق ابيض" أن "الليكود طالب بان يتم مجددا مناقشة طريقة عمل اللجنة لاختيار قضاة في اسرائيل، وفي اعقاب ذلك توقفت المفاوضات، لن نسمح بأي تغيير على عمل لجنة اختيار القضاة والمساس بالديموقراطية".

و نقل موقع "واينت" العبري، عن مسؤولين بالمفاوضات ان المحادثات جمدت بين الطرفين، وان قرار استئنافها بيد الليكود، وان الحزب متمسك بموقفة حيال قضية لجنة القضاة.

ويأتي تعثر المفاوضات بين الجانبين، بعد تصريحات لمسؤولين مطلعين على المفاوضات مساء الاثنين، أبلغوا انه تم التوصل بين الجانبين الى "تفاهمات حول جميع المواضيع"، وان "العمل يجري حاليا على النصوص فقط، وان هناك احتمال كبير بالإعلان عن اتفاق مساء الاثنين ".

هذا ونقلت مصادر إسرائيلية عن مسؤولين مطلعين على المفاوضات، ان الليكود وافق على التنازل عن طلباته بشأن نشاط لجنة تعيين القضاة، وقضية حق النقض او بخصوص تغيير تركيبة اللجنة. 

لكن هذه الخطوة لاقت انتقادات شديدة في اليمين الاسرائيلي، حيث هاجم تحالف "يمينا" رئيس الحكومة نتنياهو وقالوا ان "الليكود ينقل السلطة للمحكمة العليا وقام ببيع المحكمة لليسار".

ويتضح ايضا من خلال الاتفاق الذي يجري العمل عليه ان قرار "الضم" يجب ان يتم بعد مصادقة الحكومة الإسرائيلية والكابينت عليه- ما يعني انه سيكون التزام مكتوب بعدم تجاوز الحكومة بواسطة قانون في الكنيست، حيث يوجد هناك غالبية قوية لقرار "الضم".