شارع الاوهام

10:28 2013-10-05

ايمان الرجوب

في شارعنا تتساقط الاوهام وينتظر الحلم على معبر الالم
وارى طفلة تضحك بابتسامة بريئة اراها جميله، سر ابتسامتها تلك الحقيبة الجديدة ولا يتجاوز سعرها 7 دولارات، ربما بخسه قليلا ولكنها تحمل رسما جميلا...
في شارعنا شاب يحمل شهادة صيدلة يبيع الترمس لطلاب المدارس يمر عنه موظف بدلته أنيقة, ولكن صاحبنا لا يكترث ويستمر ينادي ترمس يا شباب والليمون علي ببلاش، احببت ان أقترب فرائحة الليمون جميله في الصباح...
في شارعنا لايرمي الاولاد الاوراق في الطريق يشعرون بالخجل فعامل التظيفات تجاوز السبعين عاما لا يستطيع الانحناء، ويجر عربته الثقيلة ... ربما هو ايضا مهملا قليلا فدماء الشهيد معتزالشروانه مازالت تزين الرصيف.
في شارعنا ارى الطلاب يتوجهون الى الجامعات والنعاس يبدو على اعينهم البارحه حتما لم يناموا جيدا فحملة الاعتقالات ستستمر حتى عشية انتهاء موسم الاعياد ...انتظر العيد بلهفة لم ارى اخي منذ 60 يوما ما زال يعمل في احدى المناطق خلف الجدار ربما يستطيع ان يأتي هذا العيد كم هو جميل انتظار ذلك اليوم...
اوكتوبر!!! بداية جميله, عشق للمطر, اليوم تروى ارضنا وغدا تنمو مزروعات الحمص والفول زرعتها بنفسي ستخضر الارض, اعلم ذلك جيدا وانتظر ذلك كل عام.
لا اعلم لماذا يزيد سعر ربطة الخبز باستمرار الحمد الله انني أحضرت نصف شيكل زيادة لكى لا اضطر للعودة مره اخرى لإحضاره فبائع الخبز لايقبل الدين .......