دراسة: السكر يؤدى إلى الوفاة المبكرة

تابعنا على:   11:18 2020-03-21

أمد/ كشفت دراسة علمية حديثة اشرف عليها باحثون بريطانيون أن تناول النظام الغذائي الغني بالسكر تأثيرًا سلبيًا على الصحة بغض النظر عن معدل السمنة.

ووفقاً للموقع الطبي الأمريكي “HealthDayNews”، اكتشف الباحثون أن قصر معدل العمر المتوقع مع النظام الغذائي الغني بالسكر ليس نتيجة لمشاكل التمثيل الغذائي.

وتشير النتائج، التي نشرت في مجلة Cell Metabolism ، إلى أن الوفاة المبكرة من السكر الزائد ترتبط بتراكم "حمض اليوريك".

ونعلم جميعًا أن استهلاك الكثير من السكر أمر غير صحي، حيث أنه يزيد من خطر الإصابة باضطرابات التمثيل الغذائي ، مثل السمنة والسكري ، ويمكن أن يقصر متوسط ​​العمر المتوقع لدينا لعدة سنوات.

وفي حين يعتقد على نطاق واسع أن هذا الانخفاض في العمر ناتج عن عيوب التمثيل الغذائي ، فإن هذه الدراسة الجديدة في ذباب الفاكهة تكشف أن هذا قد لا يكون كذلك.

وقالت الدكتورة "هيلينا كوتشيم"، الباحثة الرئيسية في الدراسة: "تمامًا مثل البشر ، يُطعم الذباب نظامًا غذائيًا عالي السكر يظهر العديد من السمات المميزة لأمراض التمثيل الغذائي - على سبيل المثال، يصبحون مقاومين للدهون والأنسولين".

ومن المعروف أن السمنة ومرض السكرى يزيدان معدل الوفيات لدى البشر، ولذلك افترض الناس دائمًا أن هذه هي الطريقة التي يضر بها السكر الزائد البقاء على قيد الحياة.

ومع ذلك، مثل الملح، يسبب السكر أيضًا الجفاف، وفى الواقع، العطش هو عرض مبكر لارتفاع نسبة السكر في الدم والسكرى.

كلمات دلالية