في أول رسالة من مصاب بكورونا من بيت لحم..قواس: حاربوا الفزع والخوف بالابتسامة

تابعنا على:   19:25 2020-03-12

أمد/ بيت لحم: بعث المصاب بفيروس الكورونا، المتواجد في المركز الوطني للتأهيل في بيت لحم نيقولا قواس، يوم الخميس، رسالة طمأنة لكافة المصابين بفيروس "كورونا"، وكافة أبناء شعبنا بشكل عام، أن وضعه الصحي جيد.

وقال قواس في منشور له عبر صفحته على "الفيسبوك": "أنا وبفضل الله وجهود الكادر الطبي في المركز، وبدعائكم وصلواتكم اتجاوب واستجيب للعلاجات، وطمأنني الكادر الطبي بالتماثل للشفاء البطيء، لكن الايجابي والحمد لله، مهما حدثت من انتكاسات صحية لي او لأي من المصابين، وإنني على ثقة بأن الكادر الطبي قادر على مساعدتنا للوصول إلى بر الأمان".

وأضاف: "كنت من أشد النقاد والمنتقدين للنظام الصحي في فلسطين، لكنني هذه المرة أشهد لتفانيهم وحرصهم وتميزهم"، موجها رسالة للمصابين والجميع: "كونوا على ثقة، خصوصا المصابين لا تكابروا ولا تخافوا إن احتجتم لمساعدة طبية لا تترددوا الابلاغ والمجيء إلى المركز".

وتابع قواس: "بيت لحم منكوبة والوباء ليس سهلا، ومن غير المسموح الاستهانة به، لا داعي للفزع أو الخوف أو الرعب لكن هناك داعي للقلق الذي يجب أن يتحول لحذر، وأنا أحزن كما تحزنون وأتألم لرؤية بيت لحم كما هي اليوم، لكن كلي ثقة وايمان بان الله سيعيدنا إلى حال أفضل مما كنا عليه".

وأكد "لن يقفل باب كنيستنا ولا مسجدنا فنحن ذاهبون لنصلي، اليوم نصلي لانتهاء الازمة وللشفاء ولإزالة المعاناة، وغدا سنذهب لنصلي شكرا وتسبيحا وتمجيدا لله في الكنائس والمساجد، كونوا على ثقة بحتمية الانتصار لأننا سننتصر! شعب لم يركع، وشعب بهذا الوعي وهذه الاخلاق وهذه المحبة والحرص والايثار والتضحية حتما سينتصر".

وقال قواس "الاشاعات المغرضة لم ولن تنال منا وعزيمتنا عالية".

اصدقائي في كل مكان، عائد إليكم بابتسامتي وبشائر النصر القريب والعود أحمد، وبيت لحم ستنتصر.

 

اخر الأخبار