موكب جنائزي مهيب في وداع الشهيد الشوامرة في الرام

تابعنا على:   17:54 2014-07-22

أمد / القدس : شيّعت جماهير غفيرة من بلدة الرام شمال القدس المحتلة ومناطق أخرى، تتقدمها الشخصيات الفلسطينية القيادية والاعتبارية، بعد ظهر اليوم الثلاثاء، جثمان الشهيد محمود حاتم الشوامرة (21 عاما) إلى مثواه الأخير بمقبرة البلدة.

وكان موكب الشهيد الشوامرة وصل قبل أذان الظهر إلى البلدة بموكب كبير وبمسيرة كبيرة بالسيارات، وأخرى سيرا على الأقدام وسط هتافات ضد الاحتلال، ورفع الأعلام الفلسطينية ورايات حركة فتح التي ينتمي إليها الشهيد.

وأدى المشيعون صلاة الجنازة على جثمان الشهيد، فيما تحدث والد الشهيد بكلمة مؤثرة أكد فيها أن النصر سيكون حليف الشعب الفلسطيني ضد الاحتلال.

وقال مراسلنا في المدينة إن بلدة الرام شهدت اليوم إضرابا تجاريا شاملا حدادا على روح الشهيد الشوامرة.

تجدر الإشارة إلى أن الشاب الشوامرة أصيب برصاص قوات الاحتلال، مساء أمس الاثنين، قرب مدخل بلدة الرام الرئيسي، وسحبته قوات الاحتلال من البلدة قبل أن تنقله بسيارة إسعاف، إلا أنه فارق الحياة عند حاجز حزما شمال شرق المدينة المقدسة. وقد أعقب ذلك مواجهات غير مسبوقة بين المواطنين وقوات الاحتلال استمرت حتى ساعات الفجر الأولى، واستخدمت فيها قوات الاحتلال الرصاص الحي والمطاطي والقنابل الصوتية الحارقة والغازية السامة المسيلة للدموع وخراطيم المياه العادمة، أصيب خلالها عدد من الشبان بالأعيرة النارية، والعشرات بالاختناق من القنابل الغازية السامة.

اخر الأخبار