خالد : وعد بلفور جريمة ضد الانسانية وبريطانيا مطالبة بالاعتذار وجبر الضرر

14:40 2013-11-02

أمد/ وصف تيسير خالد ، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ، عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين ، وعد بلفور بأنه كان جريمة ضد الانسانية ، مهدت قبل ستة وتسعين عاما  لمأساة ما زالت تتواصل فصولها ولاقتلاع شعب من ارض وطنه وتشريده في مختلف بقاع الارض .

وأضاف أن بريطانيا تتحمل المسؤولية السياسية والقانونية والاخلاقية الكاملة عن الجريمة والمأساة ، التي حلت بالشعب الفلسطيني بفعل سياستها على امتداد سنوات الانتداب البريطاني على فلسطين ، والتي فتحت  فيها حكومة بريطانيا أبواب فلسطين لهجرات واسعة قامت بها الحركة الصهيونية بهدف تحويل فلسطين الى وطن قومي لليهود على حساب المواطنين العرب الفلسطينيين ، سكان البلاد الاصليين ، الذين لم تنقطع صلتهم بهذه الارض منذ آلاف السنين

وطالب تيسير خالد في الذكرى السادسة والتسعين لوعد بلفور حكومة بريطانيا ( المملكة المتحدة ) التكفير عن تلك الجريمة ، التي بدأت بالوعد المشؤوم من  وزير خارجيتها ، في الثاني من تشرين ثان / نوفمبر 1917 للحركة الصهيونية وتقديم الاعتذار للشعب الفلسطيني عن الجريمة وجبر الضرر الذي الحقه الوعد بالشعب الفلسطيني ، كما طالب في هذه الذكرى المجتمع الدولي تحمل مسؤولياته في الضغط على حكومة اسرائيل ، التي ما زالت تتصرف مع المواطن الفلسطيني والارض الفلسطينية كما لو كان وعد بلفور ما زال قائما ومفتوحا على المشروع الصهيوني الاستيطاني الاستعماري للسيطرة على ما تبقى من أرض فلسطين وحرمان الشعب الفلسطيني ليس فقط من حقه في العودة الىى وطنه ، بل ومن حقه في مواصلة العيش في ارض وطنه في دولة وطنية مستقلة أسوة ببقية شعوب العالم

اخر الأخبار