5 عادات الإفراط فيها يضر بصحتك

تابعنا على:   17:31 2020-02-23

أمد/ العادات الصحية من الأشياء الجيدة التي نسعى لتحقيقها، وهي عديدة من بينها النوم الجيد أو ممارسة الرياضة ولكن مثل أي شيء فإن الإفراط في عمل هذه العادات الصحية قد يكون له تأثير سيء على صحتك، في هذا التقرير نتعرف على ٥ عادات صحية الإفراط فيها يضر بصحتك، وفقا لموقع تايمز أوف انديا.

1- تناول الفيتامينات بجرعات عالية

تناول الفيتامينات بجرعة عالية يمكن أن تأتي بنتائج عكسية لصحتك، وقد أظهرت الدراسات أن تناول أربعة أضعاف القيمة اليومية الموصي بها من الفيتامينات يمكن أن يسبب السرطان، يحدث هذا لأن النمو الخلوي الطبيعي قد يتعطل عن المسار الصحيح عندما يتناول الأشخاص جرعة زائدة من الفيتامينات المتعددة لسنوات.

 إذا كنت تأخذ الفيتامينات المتعددة أسأل طبيبك عن الجرعة المناسبة والقيمة اليومية الموصي بها.

2- غسل أسنانك بالفرشاة

كثرة غسل الأسنان بالفرشاة الخشنة تضعف المينا الموجودة على أسنانك بل وتدفع لثتك، كل هذا يمكن أن يؤدي إلى العديد من مشاكل الأسنان الأخرى، ستندهش من معرفة أن ما بين 10 إلى 20 % من البالغين قد يكونوا قد أتلفوا أسنانهم نتيجة فرط غسل الأسنان، استخدم فرشاة أسنان ناعمة ، وقم بغسل الأسنان في كل نقطة بلطف قبل الانتقال إلى النقطة التالية.

3- تناول الكثير من الألياف

على الرغم من أن ٥% من الأشخاص لا يتناولون الكمية الموصي بها من الألياف، إلا أن الزيادة الكبيرة في تناولك للألياف يمكن أن تجعلك تشعر بالانتفاخ والغازات.

 إذا كنت ترغب في زيادة تناولك للألياف، فابدأ بإضافة حصة أو اثنان يوميًا إلى نظامك الغذائي المعتاد لمدة أسبوع.

 يمكنك البدء بإجراء تغييرات صغيرة مثل التبديل من الخبز الأبيض إلى خبز القمح الكامل ورقائق البطاطس إلى التفاح.

4- كثرة النوم

بعض الناس يبقون طويلا في السرير أكثر من ٨ ساعات، الأمر الذي قد يكون له عواقب سيئة، فالنوم لمدة طويلة خلال عطلة نهاية الأسبوع للتعويض عن الساعات الفائتة خلال الأسبوع قد يؤدي فعليًا إلى نتائج عكسية.

وجدت دراسة أن الأشخاص الذين ينامون لأكثر من ٩ ساعات كل ليلة هم أكثر عرضة لمرض الزهايمر مرتين من أولئك الذين ينامون لمدة ٧ إلى ٨ ساعات.

5- ممارسة الرياضة

معظمنا لا يحصل على ما يكفي من النشاط البدني ولكن هناك أقلية صغيرة من الناس الذين يفرطون في ممارسة الرياضة عليك أن تتذكر أن جسمك يحتاج إلى وقت استرداد وراحة  لإصلاحه ، لذا ، فإن عدم منحك استراحة من التمارين الطويلة عالية الكثافة يمكن أن يؤدي إلى إصابات ويمنعك من رؤية أي مكاسب.

تأكد من حصولك على يوم أو يومين من وقت الراحة في الأسبوع.