الضجة التي أثيرت بعد لقاء شخصيات في سلطة رام الله، مع إسرائيليين، ما كان لها ان تكون لو تصرفت السلطة باحترام للفلسطيني وعقله، وأوضحت منذ البداية انها ستعمل على ذلك كجزء من "المواجهة"..سريتها وترك الأمر للإعلام العبري سمح بالنيل منها...السبهللة ليست حلا!

تابعنا على:   12:23 2020-02-18

اخر الأخبار