نصر الله يجري اتصالين هاتفيين بمشعل وشلح ويؤكد لهما وقوف حزب الله مع المقاومة بغزة

تابعنا على:   18:48 2014-07-21

أمد/ بيروت- الأناضول: قال حزب الله إن أمينه العام حسن نصر الله أجرى اتصالاً هاتفياً مساء الأحد برئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل، مشيدا بـ”صمود المقاومين وإبداعاتهم” في الميدان وبالصبر “الهائل” لشعب غزة المظلوم المتماسك مع مقاومته في خياراتها وشروطها.

وقال الحزب في بيان وصل الأناضول نسخة منه الاثنين إن نصر الله أكد لمشعل “وقوف حزب الله والمقاومة اللبنانية إلى جانب انتفاضة ومقاومة الشعب الفلسطيني قلباً وقالبا وإرادة وأملاً ومصيراً”، مشيرا إلى أنه أبدى “تأييده حول رؤيتها للموقف وشروطها المحقة لإنهاء المعركة القائمة”.

وأشار الى أن رد مشعل على نصر الله “يبعث على الثقة المطلقة بقدرة المقاومة على الثبات والصمود وصنع الانتصار”.

وأضاف البيان أن نصر الله اتصل أيضا بالأمين العام لحركة الجهاد الاسلامي رمضان عبد الله شلح، لافتا الى أن الطرفين “استعرضا الأوضاع الميدانية والتطورات السياسية الحاصلة، والحراك الدبلوماسي البطيئ والفاشل في مقابل تماسك الميدان وتوحد جميع فصائل المقاومة في هذه المواجهة المصيرية”.

واعتبر الطرفان، وفق البيان، أنه إذا كان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو “يستند في عدوانه على تأييد دولي وحكومي فإن المقاومة في غزة تستند إلى أقوى تأييد واحتضان شعبي على الاطلاق”.

وأضاف أن نصر الله جدد لرمضان موقف حزب الله “إلى جانب المقاومة في غزة وتضامنها وتأييدها واستعدادها للتعاون وللتكامل بما يخدم تحقيق أهدافها وافشال أهداف العدوان”.

واستشهد جراء تلك العملية العسكرية، التي تسميها إسرائيل (الجرف الصامد)، 502 فلسطينيا، بينهم 110 الأحد فقط، فيما أصيب 3150 فلسطينيين، بحسب مصادر طبية فلسطينية، اليوم.

كما تسببت العملية العسكرية في تدمير 1090 وحدة سكنية بشكل كلي، وتضرر 18070 وحدة أخرى بشكل جزئي، وفق إحصائية أولية لوزارة الأشغال العامة الفلسطينية.

اخر الأخبار