مهرجان جماهيري في عين الحلوة إحياء للذكرى الـ 38 لإعادة تأسيس حزب الشعب

تابعنا على:   18:54 2020-02-10

أمد/ بيروت: نظم حزب الشعب الفلسطيني في مخيم عين الحلوة، مهرجاناً جماهيرياً حاشداً يوم الإثنين، تحت عنوان "لا لصفقة ترامب "، وذلك بملعب الشهيد ابو جهاد الوزير، إحياء للذكرى الثامنة والثلاثون لإعادة تأسيسه.

 وحضر المهرجان وفود وممثلي عن الفصائل والقوى الوطنية والاسلامية الفلسطينية واللبنانية وعن المؤسسات واللجان والاتحادات والهيئات الشعبية والنقابية والشبيبية، ولجان القواطع لمخيم عين الحلوة.

وكان في استقبال الوفود قيادة وكوادر وأعضاء حزب الشعب الفلسطيني يتقدمهم غسان أيوب عضو اللجنة المركزية، دنيا خضر عضو اللجنة المركزية، عمر النداف مسؤول منظمة الحزب في صيدا.

ورحب عريف المهرجان القيادي في الحزب محمود بريش، بالوفود السياسية والجماهيرية، ثم قدم نبذة قصيرة عن الحزب قبل أن يدعو المتحدثين في المهرجان لإلقاء كلماتهم .

ويُصادف يوم الاثنين، الذكرى الـ38 لإعادة تأسيس حزب الشعب الفلسطيني، والذي شكّل امتداداً للحزب الشيوعي الفلسطيني، ويعرف باختصار "حشف"، وهو فصيل من فصائل منظمة التحرير الفلسطينية.

ويعتبر الحزب من أقدم الأحزاب الفلسطينية، حيث تعود انطلاقته الى عشرينات القرن المنصرم، وهو ما يعني بأن تاريخه ارتبط بتاريخ تطور القضية الفلسطينية.

وحزب الشعب الفلسطيني، هو حزب فلسطيني وطني ديمقراطي يساري اشتراكي، يناضل من أجل إنجاز الحقوق الوطنية للشعب الفلسطيني، ومن أجل حقوق الفئات الفقيرة والمسحوقة والمهمشة، وفي المقدمة منها العمال وفقراء الفلاحين، ويسعى لتحقيق العدالة الاجتماعية، بمعنى تحقيق أقصى درجات المساواة والرفاه الاجتماعي لكافة أبناء المجتمع الفلسطيني.