الحكم على الشيخ "رائد صلاح" بالسجن الفعلي لـ(28) شهراً

تابعنا على:   10:53 2020-02-10

أمد/ نل أبيب: حكمت محكمة الاحتلال الإسرائيلي صباح يوم الاثنين، بالسجن الفعلي على الشيخ رائد صلاح، رئيس الحركة الإسلامية داخل اسرائيل.

وأفادت مصادر محلية، أنّ المحكمة الإسرائيلية في حيفا حكمت على الشيخ رائد صلاح بالسجن لمدة 28 شهرًا بتهم "التحريض على العنف والإرهاب"

وكانت محكمة إسرائيلية، حددت 10 فبراير، موعدا للنطق بالحكم النهائي ضد الشيخ رائد صلاح، رئيس الحركة الإسلامية في إسرائيل.

وقال المحامي عمر خمايسي من طاقم الدفاع عن الشيخ رائد، إن "محكمة الصلح الإسرائيلية في مدينة حيفا (شمال) قررت تحديد جلسة التاسعة صباحا ليوم 10 فبراير المقبل موعدا للنطق بالحكم النهائي ضد صلاح".

وأشار خمايسي أن النيابة الإسرائيلية طلبت من المحكمة أن يكون الحكم على الشيخ صلاح 4 سنوات ونصف مع وقف التنفيذ إضافة إلى 8 شهور سجن فعلي، بتهمة "التحريض على الإرهاب وتأييد ودعم الحركة الإسلامية التي كان رئيسا لها، وتعتبرها إسرائيل محظورة".

وذكر أن جزء من الاتهامات الموجهة للشيخ رائد صلاح استندت إلى خطبة ألقاها في مدينة القدس تطرق فيها لآيات من القرآن تتحدث عن الشهداء.

وقال خمايسي، إنه "لا يمكن محاكمة شخص قال أمورًا موجودة في العقيدة الإسلامية، لكن القاضي الإسرائيلي لم يتفهم ذلك".

وأضاف أن "الشيخ صلاح ثابت على موقفه، ولن تغيره المحاكم الإسرائيلية".

اخر الأخبار