بالفيديو|| "قديس الفن" جورج سيدهم.. تعرض للخيانة فأصيب بالشلل منذ 22 عاما

تابعنا على:   15:50 2020-02-02

أمد/ قال الكاتب محمد إبراهيم طعيمة، إن هدفه الأول من تقديم كتاب "ريحة الحبايب" هو التأكيد أن الفنانين بشر عاديين من لحم ودم، يفرحون ويحزنون ويتألمون يتعرضون للخيانة والفقر والوحدة، وليس كما يظن البعض أنهم كائنات بلاستيك وحياتهم ليس فيها سوى الضحك والفرح والسعادة والتصوير طوال الوقت، مؤكدًا أن هذه الصورة خادعة وغير حقيقية بالمرة.

وتابع محمد طعيمة، خلال حواره في برنامج "صباح الورد"، الذي يذاع على قناة Ten الفضائية، إن الفنان "جورج سيدهم" واحد من الفنانين الذي أحبهم الناس وأضحك الكثيرين، لكنه يعاني من المرض منذ 22 عاما، والذي يطلق عليه في الوسط الفني "قديس الفن"، لأنه كان يتمتع بالعديد من الصفات الرائعة والمحببة لقلوب كل من يتعامل معه.

وأضاف أن جورج سيدهم، كان يذهب للتصوير فقط دون أن يخوض في أي تفاصيل لها علاقة بالعقد أو المقابل المادي، وكان أخوه "أمير سيدهم" هو مدير أعماله والقائم على هذه العقود، ولكن بعد زواجه خانه أخوه طمعا في أمواله بدافع الغيرة والحقد، وقام ببيع كل ما يملك جورج سيدهم ومسرح "الهوسابير"، وأخذ كل الأموال الموجودة في البنك وأخذ قروضا باسم أخيه وهرب إلى كندا.

وتعرض بعدها الفنان جورج سيدهم لصدمة تسببت فى إصابته بالشلل، منذ 22 عاما، وأصبح قعيدا لا يفارق الفراش، وأصبحت زوجته الملاك، الحارس له بعد 5 سنين زواج فقط، ثم 22 سنة تقوم بدور الطبيبة والممرضة.

كلمات دلالية

اخر الأخبار