دحلان: مجزرة الشجاعية دليل عجز عسكري إسرائيلي امام المقاومة

تابعنا على:   18:32 2014-07-20

أمد/ أبوظبي : قال عضو اللجنة المركزية بحركة فتح وعضو المجلس التشريعي الفلسطيني، محمد دحلان، أن الساعات المقبلة هي ساعات حاسمة تتطلب وقفات نوعية فلسطينية وعربية، مؤكدًا أن مجزرة حي الشجاعية وقتل النساء والأطفال وإبادة عائلات فلسطينية بكاملها و تدمير الأحياء والمدن على رؤوس ساكنيها من المدنيين ليست مظهر قوة، بل دليل انهيار أخلاقي يترافق مع عجز القوة العسكرية الإسرائيلية عن إضعاف روح المقاومة والصمود لدى شعبنا العظيم بكل فصائله المقاتلة .

جاء ذلك عبر بيان مقتضب للنائب دحلان، اليوم الأحد، قال فيه:

\"جريمة الاحتلال الاسرائيلي ليلة أمس في حي الشجاعية اضافة نوعية لكل جرائم الحرب التي ارتكبتها وترتكبها الآلة العسكرية الإسرائيلية المتوحشة، وإسرائيل تفعل ذلك معتمدة على مسلسل طويل في الإفلات من العقاب وآخرها كانت الإطاحة بتقرير غولدستون.

مجزرة الشجاعية وقتل النساء والأطفال وإبادة عائلات فلسطينية بكاملها وتدمير الأحياء والمدن على رؤوس ساكنيها من المدنيين ليست مظهر قوة، بل دليل انهيار أخلاقي يترافق مع عجز القوة العسكرية الإسرائيلية عن إضعاف روح المقاومة والصمود لدى شعبنا العظيم بكل فصائله المقاتلة.

إنها ساعات حاسمة تتطلب وقفات نوعية فلسطينية وعربية. أولا إن أردنا إجبار اسرائيل وحلفائها على الانصياع للقانون الدولي، بدلا من المناورات الرخيصة والمتاجرة بالدم الفلسطيني مكايدة ومناكفة مع عواصم عربية تقف بكل نزاهة و قوة مع شعبنا في محنته.

وبقدر اعتماد شعبنا في قطاع غزة على صموده وبطولته في مواجهة هذه المجازر وهذا العدوان التدميري، فإننا وبنفس القدر يجب علينا تكثيف الحراك الشعبي وصولا إلى انتفاضة فلسطينية شاملة في الضفة الغربية، وليس معقولا أو مقبولا أن يكون الصمت والاسترخاء غطاء لمذابح غزة، فما الذي سيحركنا إن لم تحركنا المشاهد والوقائع المرعبة لمجزرة الشجاعية.

ومطلوب أيضاً خطوات عربية نوعية، وما يحدث في القطاع يتطلب عقد قمة عربية عاجلة للاتفاق على قرارات وخطة تحرك دولي لتوفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني، ومعاقبة مجرمي الحرب بجلبهم إلى العدالة الدولية، واتخاذ قرارات قوية وعاجلة و فعالة لإغاثة شعبنا المنكوب في القطاع\".

اخر الأخبار