\"تنفيذية المنظمة\"تدعو إلى وقف المجزرة ومحاسبة إسرائيل على جرائمها

تابعنا على:   17:02 2014-07-20

أمد/ رام الله: طالبت اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية الأمم المتحدة وكافة الدول والمجموعات الدولية بإدانة المجزرة التي ترتكبها حكومة الإجرام الدموي في إسرائيل، مؤكدة أن الصمت الدولي هو الذي يشجع هذه الحكومة على المضي في جريمتها الدموية البشعة وتوسيع نطاقها.

وأدانت \'التنفيذية\' في بيان صحفي مجزرة حي الشجاعية التي وقعت فجر اليوم الأحد، حيث تجاوز عدد شهداء هذه المجزرة البشعة الخمسين شهيدا ومئات الجرحى.

ودعت الدول العربية المجاورة إلى الإسراع في إرسال الطواقم والمساندة الطبية القادرة على التعامل مع حجم هذه المجزرة؛ بسبب نفاد مخزون معظم المواد الطبية، وازدحام المستشفيات بالمئات والآلاف من الضحايا، مؤكدة أنه لا يمكن أن يتم ردع العدوان المجرم، ومنع إسرائيل من ارتكاب المزيد من المجازر إلا بمحاسبتها على هذه الجرائم ومنع إفلاتها من العقاب، بما في ذلك في المحكمة الجنائية الدولية، والكف عن المقولات الزائفة بحق إسرائيل في الدفاع عن نفسها.

وقالت: \'ما يجري مجزرة مفتوحة تتطلب التدخل الفوري لوقفها والارتقاء بالمواقف الدولية إلى مستوى هذه المجزرة، وصوت الضمير الذي تنادي به شعوب العالم\'.    

وثمنت اللجنة التنفيذية مبادرة أربع دول أميركية لاتينية بسحب سفرائها وطرد سفراء إسرائيل احتجاجا على المجزرة المستمرة، داعية المزيد من الدول إلى انتهاج الطريق ذاته.

اخر الأخبار