حكمة الحزن حرية

تابعنا على:   15:40 2020-01-28

كرم الشبطي

أمد/ من يحب لا يعرف الكره
وانتِ بنا عشق الجمال
للحياة والقلب والروح
بك كما هي صدقا حبيبتي
قرأت الجريدة من عينيك
وكتبت القصيدة من نبضي
وحاكيت بها كل حر وطني
وليتني لم أعلن حقيقتي
لِما كان هذا شأن لقدري
ليجعلني الطفل الحقيقي
لا يكبر لا يريد غيرك أنتِ
والسماح للفلسطيني شمس
تشرق في غير موعد لحنيني
والقمر سر عذابي وسهري
وأنا أخاطب النجوم وحدي
أتأمل وأعود بها الحزين
وكم من حزين ينتظر فرحي
عبر كلمة أو عطر من حرفي
أنه الألم يا خير معذبتي
هل لكِ أن تحرريني من قيدي
لن أترك الخيار وسأبقى أنا
لأنني لم أعد أنا كما هو أنا
واسمعيني مجددا في مخاطبتي


أنا مش أنا
ولا أنتِ أنتِ
ولا الزمان
زمنا
ولا المكان
مكانا
سألت الهوى
قال
شو بك حيران
ليه زعلان
ما فيك تنسى
الأيام
ولا الحب
إلي كان

قلت ياريت
ما كنت عشت
ولا شفت
ولاحسيت
ولا شعرت

طعم الفراق
أصل الحرمان

ضحك الباكي
تركني شاكي
بهمي وحزني
الغير عادي

هيك بكون
حكيم الأحزان

ليتها تعود فينا
ثورة الحق بركان

مفكر حالي
فارس الأحلام

آه من وجع الألم
ومن قلب سكنا انظلم
وما حد سمى وقال
والله هذا كرم

ومن فينا سامح
وقال توبة وسماح
للعشق والحياة أمل

رد الغلبان
وهو فرحان
أحضن لياليك
اتمتع قد ما فيك
ما في حد حاسس
ولا شاعر فيك
غير وطن عشقك
بطلبك بناجيك

كلمات دلالية