في اعتراف باستقدام إرهابيين سوريين...السراج: لا نتردد في التعاون مع أي طرف- فيديو

تابعنا على:   20:02 2020-01-20

أمد/ طرابلس: أعرب رئيس المجلس الرئاسي لحكومة (الوفاق) الليبية، فائز السراج، أن حكومته لا تترد في التعاون مع أي طرف لوقف "اعتداء" الجيش الوطني الليبي.

وظهر السراج في لقاء مع قناة "بي بي سي" حيث لم ينف وجود مقاتلين سوريين إلى جانب مقاتلي حكومته، معتبرا أنه من حق الحكومة استخدام كافة السبل لإقاف هجوم حفتر.

وقال السراج "نحن لا نتردد في التعاون مع أي طرف لدحر هذا الاعتداء، بأي طريقة كانت، ولنا الحق" وأضاف السراج "نحن في حالة دفاع عن النفس شرعية، محاولة انقلابية يقوم بها طرف آخر، من يحاول إعطاءنا دروسا، ليقولوا لنا عندما يتعرضون لهذا الموقف ماذا سيفعلون؟ أي من الحكومات التي تدعي الديمقراطية لتخبرنا كيف يمكن أن يتعاملوا مع أي طرف متمرد يحاول الانقلاب على الشرعية".
وكان السراج قد أكد في حوار له مع وكالة "رويترز" أنه لن يجلس مرة أخرى مع حفتر.

وذكر السراج إن ليبيا ستواجه وضعا كارثيا إذا لم تضغط القوى الأجنبية على خليفة حفتر، قائد الجيش الوطني الليبي، لوقف حصار حقول النفط الذي أدى إلى وقف إنتاج الخام تقريبا.

وأضاف السراج أنه يرفض مطالب حفتر بربط إعادة فتح الموانئ بإعادة توزيع إيرادات النفط على الليبيين، مشيرا إلى أن الدخل في النهاية يعود بالفائدة على البلد بأكمله.

واستضافت العاصمة الألمانية، الأحد، فعاليات مؤتمر برلين حول ليبيا، بمشاركة دولية رفيعة المستوى، وواسعة النطاق، وذلك بعد المحادثات الليبية - الليبية التي جرت مؤخرا، في موسكو، بحضور ممثلين عن روسيا الاتحادية وتركيا.

اخر الأخبار