مصدر مقرب من عائلته: أمن حماس يُنكِل بعائلة الشهيد الهابط ولا يزال يعتقل شقيقه

تابعنا على:   22:45 2020-01-18

أمد/  غزة: للشهر الثاني على التوالي يستمر أمن حماس في غزة باختطاف الكادر الفتحاوي عاطف الهابط شقيق الشهيد عاهد، دون توجيه اي اتهام له ، بعد اقتحام منزله والاعتداء علي عائلته ، حيث تم اختطافه عام 2014 من قبل حماس وتكسير أطرافه .

وفي رسالة وصلت لــ أمد للإعلام  يتم استدعاء المناضل عاطف وأشقائه بشكل متكرر، دون أي تهمة،  وكل ذنبهم لدي حماس وأمنها هو تواجد شقيقهم الدكتور عوني الهابط خارج غزة ، حيث تدعى حماس بأنه هارب منذ أحداث الانقلاب عام 2007 ،

وحسب الرسالة المرسلة يفيد عدد من جيران عائلة الشهيد عاهد الهابط،  أن بيتهم يتعرض للاقتحام ويتم الاعتداء عليهم بشكل متكرر من أمن حماس ، واستدعاءات متكررة لأخوة الشهيد دون أي تهمة،  ويتعرضون للإهانات والتعذيب والتحقيق وسؤالهم عن شقيقهم د. عوني المتواجد خارج البلد منذ سنوات .

وافاد مصدر مقرب من العائلة ان عائلة الشهيد الصقر عاهد الهابط عبروا عن استياءهم الشديد لما تمارسه حماس ضدهم ، مطالبين بوقف هذه الاعتداءات الغير قانونية والتي لا تعبر إلا عن حقد وانفلات، خاصة في ظل الحديث عن نية إجراء انتخابات رئاسية وتشريعية في فلسطين وتهيئة الأجواء المناسبة تمهيداً لإنجاح الانتخابات .

و الشهيد عاهد الهابط، هو أحد مطاردي صقور فتح، واستشهد في الانتفاضة الأولى عام 1993.

كلمات دلالية

اخر الأخبار