حفتر يعتزم توقيع اتفاق سلام مع "حكومة السراج" بعد الالتزام بالشروط المحددة

تابعنا على:   15:17 2020-01-17

أمد/ أثينا: ذكر مصدر دبلوماسي، إن القائد العام للجيش الوطني الليبي، خليفة حفتر، يعتزم توقيع اتفاق سلام مع حكومة السراج برئاسة فايز السراج، إذا تم الوفاء بعدد من الشروط.

وأضاف المصدر، عقب مباحثات حفتر مع وزير الخارجية اليوناني، نيكوس ديندياس، يوم الجمعة، "أعلن حفتر أن هناك شروطاً مسبقة طرحها من قبل للتوقيع على اتفاق، دون يدور الحديث عن أي شروط".

وكان وزير الخارجية اليوناني، يوم الجمعة، أعلن بعد لقائه بقائد الجيش الوطني الليبي، المشير خليفة حفتر في أثينا، إن اليونان شجعته على أن يكون بناء في مؤتمر برلين حول ليبيا.

وقال الوزير اليوناني، نيكوس ديندياس، "شجعنا حفتر على المشاركة بروح بناءة في إجراءات برلين، ومحاولة التوصل إلى وقف لإطلاق النار واستعادة السلام في ليبيا".

وتابع: إن أثينا كان ينبغي أن تكون مشاركاً في مؤتمر برلين حول ليبيا المزمع عقده يوم الأحد.

وتستضيف ألمانيا، يوم الأحد، مؤتمراً بشأن ليبيا يضم الطرفين المتحاربين والأطراف الأجنبية المساندة لكل منهما وممثلين عن الأمم المتحدة والولايات المتحدة وروسيا وبريطانيا وفرنسا والصين وتركيا وإيطاليا.

 ووجهت الدعوة لحفتر والسراج لحضور المؤتمر.

وأعلن المستشار الإعلامي لرئيس حكومة السراج، أن فايز السراج سيشارك في مؤتمر برلين للتسوية في ليبيا.

وأكد حسن الهوني، لوكالة "سبوتنيك"، "رئيس الحكومة استلم الدعوة من ألمانيا للمشاركة في مؤتمر برلين، وهو سيشارك، ولقد بحث الموضوع صباح يوم الجمعة، مع وزير الخارجية الألمانية".