هل كان سليماني يخطط لتفجير السفارة الأمريكية فى بيروت قبل مقتله؟

تابعنا على:   10:32 2020-01-06

أمد/ القاهرة: كشف المحلل السياسى والباحث زيدان القنائي، أن حديث الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أن قاسم سليماني قائد فيلق القدس، خطط لقتل مئات الأمريكيين ربما تشير إلى أن سليماني كان يخطط لتفجير السفارة الأمريكية فى بيروت، مما يؤدى لوقوع الكثير من الضحايا من الدبلوماسيين والعسكريين القائمين على حراسة السفارة الأمريكية.

وأضاف القنائي، أن واشنطن ربما لم تعلن عن خطط سليماني لتفجير السفارة الأمريكية فى بيروت بسيارات مفخخة، حتى لا تثير الذعر لدى الرعايا الأمريكيين المقيمين بدول عربية اخرى.

وأشار إلى أن الحرس الثوري الإيراني وفيلق القدس والفصائل العراقية  المرتبطة بإيران، لاتتبع استيراتيجية التفجيرات أو السيارات المفخخة كتنظيم داعش، بل تستخدم دائما الطائرات المسيرة والصواريخ لضرب أهدافها.

 وتابع قائلاً: "مما يشير إلى أن عملية تفجير السفارة الأمريكية ببيروت لو تمت قبل مقتل سليماني، لن يعلن أي فصيل موالي لإيران مسئوليته عنها، حتى لا تحرج إيران حلفاءها بلبنان أو داخل الحكومة اللبنانية، وستقوم داعش بتبنى تلك العملية رداً على مقتل البغدادي بسوريا بغارة امريكية".

وأكد القنائي على أن واشنطن كانت تمتلك معلومات عن خطط لسليماني لتفجير السفارة الأمريكية ببيروت، وربما قامت باستهدافه بغارة أمريكية لتلك الاسباب وليس فقط بسبب اقتحام السفارة الأمريكية بالعراق، والتى كانت خالية من الموظفين والدبلوماسيين أو حتى خطط سليماني لاستهداف القواعد الأمريكية شديدة التحصين.

اخر الأخبار