من بيت عزاء سليماني في غزة..متحدثون لـ "أمد": أمريكا لن تنتصر وجريمتها خدمة لإسرائيل (صور)

تابعنا على:   14:31 2020-01-04

أمد/ غزة – خاص: أقامت فصائل فلسطينية في قطاع غزة، يوم السبت، بيت عزاء للواء قاسم سليماني قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني، والذي اغتالته طائرة أمريكية، فجر الجمعة، في العاصمة العراقية بغداد.

وتم تجهيز مكان خاص بالعزاء ورفع صور سليماني، في ساحة الجندي المجهول وسط مدينة غزة، وذلك بمشاركة: حماس والجهاد والجبهة الشعبية - والقيادة العامة - لجان المقاومة - الصاعقة - المقاومة الشعبية - المجاهدين - الأحرار - جبهة النضال الشعبي.

وقال القيادي في حركة حماس إسماعيل رضوان لـ "أمد للإعلام"، إنه "تم إقامة بيت عزاء للشهيد قاسم سليماني، الذي تم اغتياله على يد الغدر الأمريكي الصهيوني، وفاءً لمن دعم المقاومة ووقف مع فلسطين"، مضيفاً: "فنحن أوفياء بمن دعمنا ووقف معنا على طريق التحرير".

وحمل رضوان الإدارة الأمريكية والاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن هذه الجريمة النكراء، متابعاً: "إن مسيرة المقاومة لن تتوقف لاغتيال قائد كبير، بل إنها متواصلة على طريق التحرير لنحرر كل فلسطين".

بدوره، أكد القيادي في حركة الجهاد الإسلامي خضر حبيب لـ "أمد للإعلام"، على أن ما أقدمت عليه الإدارة الأمريكية من اغتيال القائدين قاسم سليماني وأبو مهدي المهندس من العراق، هي عملية اعتداء وحشية مستنكرة ومدانة من كل أحرار العالم، ومن شعبنا الفلسطيني.

وأضاف حبيب: "وفي حركة الجهاد الإسلامي ندين هذه الجريمة التي تتناسب تماماً مع الطبيعة العدوانية للإدارة الأمريكية، خدمة للكيان الصهيوني الذي يحتل أرضنا ولا زال يصعد من عدوانه ضد شعبنا الفلسطيني قتلاً وتنكيلاً بأطفالنا ونسائنا".

وأردف قائلاً: "إن استشهاد هذين القائدين لن يوقف المقاومة، فبكل تأكيد مقاومتنا مستمرة حتى زوال الهيمنة الأمريكية ورحيل الأمريكان عن هذه المنطقة لأنهم سبب كل شر في العالم".

وشدد حبيب على أن هذه العمليات سيكون لها تأثير على السلم العالمي بشكل عام، موضحاً أن "الإدارة الأمريكية تتحمل كافة المسؤولية إلى جانب كل من ساندها وعلى رأسهم الكيان الصهيوني".

وقال الناطق الإعلامي باسم لجان المقاومة في فلسطين محمد البريم (أبو مجاهد)، إن "رسالة المقاومة الفلسطينية وفصائل العمل الوطني والإسلامي اليوم من بيت عزاء الشهيد القائد قاسم سليماني، أننا سنكون خير أوفياء لدماء الشهيد الطاهرة على ما قدم وبذل من جهد في تطوير إمكانيات المقاومة الفلسطينية ودعمها بكافة الأوجه لتطوير أدائها حتى أصبحت بهذه القوة".

كما وجه أبو مجاهد رسال إلى طهران بأن "مصابنا وجرحنا واحد، ونحن في فلسطين متألمون على ما أصابكم جراء اغتيال سليماني، إذ أن اغتياله خسارة كبيرة للشعب الفلسطيني والمقاومة".

وشدد لـ "أمد للإعلام"، على أن الولايات المتحدة الأمريكية لن تنتصر على محور المقاومة، مشيراً إلى أن هناك "جولات متصاعدة مع الولايات المتحدة والعدو الإسرائيلي في أكثر من محور، لذلك لا نستطيع أن نجزم بأن الولايات قد انتصرت في معركتها، تحديداً فيما يتعلق بتوعد الجمهورية الإسلامية ومحور المقاومة بالثأر لدماء الشهيد سليماني".

يشار إلى أن اللواء قاسم سليماني، اغتيل مع عدد من قادة الحشد الشعبي في العراق، فجر يوم الجمعة، في غارة جوية أمريكية على سيارتهم بالعاصمة العراقية بغداد.

وعيّن المرشد الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي، العميد إسماعيل قاني قائداً جديداً لفيلق القدس خلفاً للجنرال قاسم سليماني.