في حادثة نادرة.. سيدة تلقى حتفها "محترقة" أثناء إجرائها عملية جراحية

تابعنا على:   15:37 2019-12-31

أمد/ في حادثة نادرة وغريبة، لقيت سيدة حتفها أثناء إجرائها عملية جراحية، حيث أعلنت وزارة الصحة الرومانية وفاتها بعد أن اشتعلت فيها النيران أثناء العملية، في قضية ألقت الضوء على النظام الصحي المتراجع، وفق ما نشر موقع "آر تي إي".

وذكرت الوزارة أن المريضة، التي كانت تعاني من مرض سرطان البنكرياس، توفيت الأحد بعد إصابتها بحروق بنسبة 40 في المائة من جسدها، عندما استخدم الجراحون مشرطا كهربائيًا، على الرغم من أنها كانت تعالج أثناء ذلك بمطهر يحتوي على الكحول، وهو الفعل الذي أدى بالسلطات إلى فتح تحقيق واسع حول كيفية وقوع مثل هذا الخطأ الفادح.

وقال السياسي الروماني إيمانويل أنجوريانو، على صفحته على "فيس بوك"، نقلا عن الطاقم الطبي في مستشفى فلورياسكا للرعاية العاجلة في بوخارست، إن الاتصال بمادة مطهرة قابلة للاشتعال تسبب في انطلاق شرارة واندلاع حريق، الأمر الذي أدى إلى احتراق المرأة المريضة مثل "شعلة".

وأثناء اندلاع النار في المريضة، البالغة من العمر 66 عاما، قامت ممرضة بإلقاء دلو من الماء على المرأة لمنع انتشار الحريق.

من جانبه، قال نائب الوزير هوراتيو مولدوفان: "كان يجب على الجراحين أن يدركوا أنه يحظر استخدام مطهر يحتوي على الكحول أثناء العمليات الجراحية التي تتم باستخدام مشرط كهربائي".

وعلقت أسرة الضحية باقتضاب عن الجريمة، وقالت إن الطاقم الطبي تحدث عن "حادث"، لكنه رفض تقديم تفاصيل.

وعلى الرغم من بعض التحسينات بسبب زيادة التمويل، لا يزال نظام المستشفيات في رومانيا يعاني من المعدات المتداعية ونقص الأطباء، ويجد نفسه في قلب فضائح متكررة.

كلمات دلالية

اخر الأخبار