القسام تكشف منظومة تجسس اسرائيلية وتعلن: أي عدوان لن يمر دون عقاب

18:28 2013-11-01

القسام يكشف منظومة تجسس إسرائيلية ويحذر من بركان حال استمر الحصار

أمد/ غزة: قال أبو عبيدة الناطق باسم كتائب القسام الجناح المسلح لحركة "حماس"، إن الكتائب كشفت جزء مهم من منظومة التجسس الإسرائيلية التي يستخدمها الاحتلال ضد الشعب الفلسطيني، مؤكداً أن الاحتلال وقع الليلة الماضية في كمين محكم للمقاومة شرق مدينة خانيونس جنوب قطاع غزة.
وأضاف أبو عبيدة خلال مؤتمرٍ عقده الجمعة أن المنظومة الإسرائيلية تتضمن التجسس على شركة الاتصالات الفلسطينية، مشيراً إلى أن القسام سيكشف عن خيوط هذه العملية في الوقت المناسب، مشدداً على أن هذا النجاح شكل صفعة قوية للاحتلال.
وشدد على أن هناك حرب خفية متواصلة بين المقاومة والاحتلال لا يراها عموم الشعب الفلسطيني ولا تتوقف لأن الاحتلال لا يتوقف عن اجرامه وعدوانه، مضيفاً " المقاومة في حالة عمل متواصل ودؤوب لإفشال عدوان الاحتلال والتصدي لغطرسته".
وحول تفاصيل حادث الليلة الماضية، أكد أبو عبيدة أن جنود الاحتلال وقعوا في كمين محكم أعدته كتائب القسام أوقع بينهم خسائر محققه اعترف به الاحتلال، وشدد على أن المقاومين لقنوا العدو درسًا قاسيًا ومرغوا أنفه في تراب خان يونس الطاهر.
وأشار إلى أن الاحتلال حاول ترميم خيبته أمس بإنجاز استعراضي فتوغل تحت جنح الظلام في خان يونس بمسافة 250 مترًا، وبثماني جرافات، وثلاث دبابات، وحفارات ضخمة.
وتابع قائلاً "كان أبطال القسام على موعد مع الشهادة بعد اشتباك عن مسافة الصفر"، لافتاً الانتباه إلى أن الاحتلال وقع تحت الصدمة فقصف نقطة لمرابطي القسام مما أدى لاستشهاد ربيع بركة.
وقال :" أي توغل أو عدوان على أرضنا وشعبنا لن يمر دون حساب وستظل أرض غزة دومُا مقبرة للغزاة"، مضيفاً أن القسام لن ينشغل عن قضايا شعبنا وأمتنا وستظل المقاومة حاضرة في هذه القضايا وصاحبة كلمة الفصل فيها.
وتابع " لن نقبل أن يجوع شعبنا ويظل في هذا الظلام الدامس"، محذراً من براكين غضب قادمة إذا بقي الشعب الفلسطيني تحت الحصار الظالم.