قلقيلية: فعاليات المحافظة تندد باعتداءات المستوطنين وتدعو للتصدي لها

تابعنا على:   15:20 2019-12-23

أمد/ قلقيلية: دعت فعاليات محافظة قلقيلية، إلى توحيد الجهود وتظافرها لمواجهة اعتداءات قطعان المستوطنين والتصدي لها، مؤكدين على أن حق الدفاع عن النفس هو حق مقدس كفلته المواثيق والأعراف الدولية.

جاء ذلك خلال زيارة قامت بها فعاليات المحافظة لبلدة فرعتا شرق المحافظة، وكانت البدة قد تعرضت لاعتداءات قطعان المستوطنين قبل يومين، حيث قاموا بإحراق سيارتين واعتدوا على منازل المواطنين.

وكان على رأس الوفد اللواء رافع رواجبة محافظ محافظة قلقيلية، ومحمود ولويل أمين سر اقليم حركة فتح اقليم قلقيلية وأعضاء الاقليم والمناطق التنظيمية، والعميد غازي بشارات قائد المنطقة ومدراء الاجهزة الامنية، وفعاليات رسمية وشعبية من المحافظة.

وأشاد رواجبة، صمود أهالي البلدة الذين تصدوا لقطاعان المستوطنين، مطالباً بالتصدي لهم ومنعهم من دخول القرى والبلدات الفلسطينية.

وشدد على ضرورة الصحوة ومتابعة البلدات من قبل لجان الحراسة، موجهاً باسم فعاليات المحافظة بالتحية إلى الرئيس محمود عباس، لجهوده وتحركاته التي اسفرت عن وضع الملف الفلسطيني برمته على طاولة الجنائية الدولية.  

بدور، لفت أمين سر الاقليم، إلى جاهزية حركة فتح للدفاع عن مقدرات الشعب الفلسطيني وحمياتها من اعتداءات المستوطنين المتزايدة، مطالباً بتشكيل لجان حراسة في كافة المواقع التي قد تكون عرضه لاعتداءات المستوطنين، باستخدام كافة الوسائل التي أقرتها المواثيق والاعراف  الدولية.