رام الله: شباب المناظرات يقيّمون تجربة الأعوام الماضية ويقدمون التوصيات

تابعنا على:   20:29 2019-12-21

أمد/ رام الله: أوصى المناظرون والمناظرات في برنامج دوري مناظرات فلسطينيات الذى تموله مؤسسة اولف بالما السويدية،  بضرورة تدويل مناظرات فلسطين التى تعقدها مؤسسة فلسطينيات بشكل سنوي، وان تكون هناك مشاركة لعرب الداخل المحتل بحيث يشمل الدوري الشباب الفلسطيني في اماكن تواجده الاراضي الفلسطينية.

جاء ذلك خلال يوم مفتوح نظمته مؤسسة فلسطينيات في فندق الميلينوم في مدينه رام الله  اليوم، بحضور ومشاركة 60 شابة وشاب ممن شاركوا في دوري مناظرات الضفة الغربية خلال السنوات ما بين 2015-2019، بهدف تقييم تجربة السنوات الماضية والخروج بتوصيات للمرحلة المقبلة.

وناقش اللقاء سبل تطوير البرنامج من خلال شمل فلسطينيي الداخل، وعمل دوري إقليمي مشترك، وشارك الحضور  قصصاً وذكريات حدثت معهم في البرنامج، وكيف أثّر البرنامج في حياتهم الشخصية للأفضل، من خلال تعزيز ثقافة الحوار وتقبّل الرأي الآخر والتحقق من المعلومات والحقائق، وكيف خلق لهم البرنامج الفرصة لتكوين صداقات وعلاقات قوية ومتنوعة جغرافياً.

وقالت المتناظرة شهد إمام التي شاركت في دوري مناظرات 2016-2017 من جامعة بولتكنيك فلسطين-الخليل، إن الاجتماع اليوم هو فرصة مهمة يتجمّع فيها المشاركون/ات في خمسة أجيال من مختلف توجهاتهم الفكرية وتخصصاتهم الجامعية كعائلة واحدة، عائلة فلسطينيات، لتبادل الآراء لنقاش المرحلة المقبلة.

وأضافت أن اللقاء كان فعالًا والفرق بين الأفكار أثرى النقاش، صحيح أن الفرق لكن يومًا بعد يوم تختلف النظرة لتجربة المناظرات، فالتجربة العملية تؤثر، تحدث الشباب عن إيجابيات التجربة وتم طرح النقاط التي يتوجّب تجنبها