جبهة التحرير الفلسطينية تدين العدوان على قطاع غزة

12:58 2013-11-01

أمد/ غزة : دانت جبهة التحرير الفلسطينية بشدة العدوان الاسرائيلي على شرق بلدة القرارة جنوب قطاع غزة وشرق خان يونس ، والذي ادى الى استشهاد اربعة شهداء ، اتى في ظل التهديدات التي يشنها قادة وجيش الاحتلال ضد شعبنا ، مؤكدة ان هذا العدوان هو إرهاب دولة منظم وحملة إبادة جماعية تمارسها حكومة نتنياهو ضد أبناء شعبنا الفلسطيني.

وقال عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير الفلسطينية محمد السودي في تصريح صحفي ان الاحتلال لا يكتفي بالحصار الوحشي والعقوبات الجماعية لمليون ونصف المليون فلسطيني في قطاع غزة، بل يواصل عدوانه واستيطانه على الشعب الفلسطيني، مؤكدا أن هذا العدوان لن ينال من عزيمة شعبنا وصموده ونضاله المتواصل من اجل الحرية والاستقلال والعودة.

وطالب السودي الدول العربية والمجتمع الدولي وكافة قوى الحرية والسلام وحقوق الانسان والمؤسسات المعنية بتحمل مسؤولياتهم السياسية والاخلاقية بالتحرك العاجل عبر شتى الاشكال وعلى المستوى الدولي، بوقف العدوان على غزة والضفة الفلسطينية والقدس التي يستهدف الشجر والحجر والبشر، في ظل انحياز الولايات المتحدة بدعمها الاعمى لدولة الاحتلال ولانتهاكاتها وجرائمها المتواصلة دون حسيب او رقيب.

ودعا السودي الى حشد كل الطاقات في مواجهة العدوان وما تخطط له حكومة الاحتلال ، من خلال الشروع الفوري لانهاء الانقسام وتطبيق اليات اتفاق المصالحه واستعادة الوحدة لشعبنا وصياغة استراتيجية وطنية فلسطينية بديلة لمسيرة ما سمي بالمفاوضات والتحرك نحو الانضواء في المؤسسات الدولية لملاحقة حكومة الاحتلال على الجرائم التي ترتكبها بحق الشعب الفلسطيني في المحاكم والمحافل الدولية. والتمسك بخيار المقاومة الشعبية بكافة اشكالها بمواجهة العدوان والاستيطان والمجازر وتهويد المدينة المقدسة ، وخاصة بعد ان ثبت ان المفاوضات تستخدم من قبل الاحتلال وحليفه الامريكي لكسب الوقت من اجل تصفيه الحقوق الوطنية الثابتة في العودة وتقرير المصير والدولة المستقلة وعاصمتها القدس .

اخر الأخبار