اختتام قمة رباعية نورماندي وأجواء التفائل تسود أعمالها

تابعنا على:   11:48 2019-12-10

أمد/ باريس: اتفقت أوكرانيا وروسيا على تنفيذ كامل وشامل لوقف لإطلاق النار في شرق أوكرانيا قبل نهاية عام 2019، حسبما أعلن قادة روسيا وأوكرانيا وفرنسا وألمانيا مساء يوم الاثنين.

وذكر إعلان مشترك صدر عن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل والرئيس الروسي فلاديمير بوتين والرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي أن " الأطراف تلتزم بالتنفيذ الكامل لوقف إطلاق النار، الذي سيتعزز بتنفيذ جميع الإجراءات الداعمة الضرورية لوقف إطلاق النار، قبل نهاية عام 2019 ".

وقال الإعلان إنه عقب المحادثات التي يطلق عليها اسم قمة رباعية نورماندي، اتفق الأطراف الأربعة أيضا على دعم تنفيذ خطة محدثة لإزالة الألغام واتفاقية لمجموعة الاتصال الثلاثية حول ثلاث مناطق إضافية لفك الارتباط، بهدف فك ارتباط القوات والمعدات بحلول نهاية مارس 2020.

تعد مجموعة الاتصال الثلاثية مجموعة من الممثلين من أوكرانيا وروسيا ومنظمة الأمن والتعاون في أوروبا، وتهدف إلى تسهيل إيجاد حل دبلوماسي لمنطقة دونباس الشرقية في أوكرانيا، حيث تتأجج الصراعات بين القوات الحكومية والمتمردين المؤيدين للاستقلال منذ إبريل 2014.

وفي الإعلان المشترك، دعا قادة رباعية نورماندي مجموعة الاتصال الثلاثية إلى تسهيل تبادل الأسرى وفقا لصيغة "الجميع مقابل الجميع" بحلول نهاية العام.

وتعد قمة الاثنين الأولى من نوعها في غضون ثلاثة أعوام. وكانت القمة الأخيرة قد عُقدت في برلين في عام 2016.

تعد هذه المرة الأولى التي يلتقي فيها بوتين وزيلينسكي وجها لوجه منذ انتخاب الأخير رئيسا في وقت سابق من هذا العام. وعقب المحادثات الرباعية الأطراف، عقد الزعيمان اجتماعا منفردا على حدة.

وأشاد الزعماء الأربعة بالاجتماع، واصفين إياه بأنه تقدم في إحياء عملية السلام المنصوص عليها في اتفاقيتي مينسك، اللتين، وقعتا في سبتمبر 2014 وفبراير 2015 على التوالي، بهدف إنهاء الصراع في دونباس بشكل سلمي.

وأشار الرئيس الأوكراني إلى أنه لا تزال هناك خلافات بين أوكرانيا وروسيا. وقال زيلينسكي "أود حل المزيد من المشكلات"، مشددا على ضرورة إجراء الانتخابات المحلية وفقا للتشريع الأوكراني.

ومع ذلك، قال زيلينسكي إن الحديث مع بوتين كان "إيجابيا" وأنه ستكون هناك جولة جديدة من تبادل الأسرى هذا الشهر.

وقال الرئيس الروسي إن القمة تمثل "خطوة مهمة" نحو وقف التصعيد في شرق أوكرانيا، مضيفا أن "العملية تسير في الاتجاه الصحيح" و"روسيا ستبذل قصارى جهدها لإنهاء هذا الصراع".

وذكر الإعلان أن الأطراف الأربعة اتفقت على عقد اجتماع آخر في صيغة نورماندي خلال الأشهر الأربعة المقبلة، لمناقشة "الظروف السياسية والأمنية للانتخابات المحلية".

تعد رباعية نورماندي، التي تأسست في يونيو 2014، مجموعة اتصال للمسؤولين الكبار من الدول الأربع لحل الصراع في شرق أوكرانيا الذي اندلع في إبريل 2014.

اخر الأخبار