داخلية حماس تكشف تحقيقات حول تعذيب أب لأبناءه من عائلة موافي في رفح

تابعنا على:   16:40 2019-11-24

أمد/ غزة: كشف أيمن البطنيجي الناطق باسم الشرطة في قطاع غزة يوم الأحد، التحقيقات حول الطفل "موسى موافي" في مدينة رفح جنوب قطاع غزة.

وقال البطنيجي بتصريجات صحفية، أنه تم اعتقال والد الطفل موسى، الذي أوضح تحقيق استقصائي تعرضه للتعذيب من قبل والده وزوجة أبيه.

وأوضح، إن الوالد متهم باستعمال أساليب العنف والتعذيب بحق أبنائه، مشيراً إلى أنه سيتم تحويله إلى النيابة العامة الأحد المقبل ، مشيراً الى أن الأب وأثناء التحقيق "رأى بأن أسلوب التعنيف هو الأنسب لتربية الأبناء، معرباً عن استغرابه لاستخدام مثل هذه الأساليب لتربيتهم".

وأكد، أنه تم إيقاف الزوجة والإفراج عنها بكفالة من أجل تسليم نفسها للشرطة اليوم الأحد.

ويشار الى ان الصحفي يوسف كشف في تحقيقه الذي تبلغ مدته 21 دقيقة من الألم والصدمات المتتالية مأساة الطفل موسى وشقيقته البالغة من العمر 27 عاماً، واللذان يتجرعان الكثير من التعذيب والظُلم.

وكشف تحقيق الصحفي حسان أن الطفل الذي يُعاني من مرض السُكر يتم تعذيبه بالضرب والحرق والكي بإحراق مواد بلاستيكية على جسده، وكشف أشقائه الأكبر وعمه وجيرانه أنه يُعاني من "غرغرينا" في بعض أنحاء جسده خاصة بسبب مرضه، كما أنه يُعاني من تبول لا إرادي بسبب ما يتعرض له من تعذيب وإهمال في مرضه.