حماس : هناك تنسيق على أعلى المستويات بين السلطة واسرائيل لإحباط الانتفاضة الثالثة في الضفة

تابعنا على:   20:28 2013-10-31

 أمد/ غزة : أكدت حركة حماس  في غزة وجود تنسيق وتعاون أمني على أعلى المستويات بين السلطة الفلسطينية في الضفة الغربية والاحتلال لمنع اندلاع أي انتفاضة ثالثة أو وقوع عمليات فدائية ضد قوات الاحتلال. كما ورد

وقال الدكتور يوسف رزقة المستشار السياسي لنائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس اسماعيل هنية  : "هناك هجمة جديدة تستهدف الضفة الغربية نشتمّ منها رائحة تنسيق عالية المستوى بين أجهزة الأمن الفلسطينية والصهيونية إثر ما يتوقعه المراقبون بانتفاضة ثالثة في الضفة الغربية لاسيما بعد عمليات المقاومة المتجددة في الضفة الغربية وبعد الاعتقالات هناك".على حد تعبيره

وأضاف: كأن أجهزة الأمن الفلسطينية في الضفة الغربية وأجهزة الأمن الصهيونية ترى أن هناك تجديدًا لحالة الانتفاضة والمقاومة فأرادت أن تقوم بعملية استباق لمنع حدوث هذه التطورات المهمة التي يقف وراءها موقف سياسي يبعث عن الإحباط؛ حيث بدأت تتكشف معالم الصفقة التي تنص على إطلاق سراح أسرى مقابل موافقة مسبقة ومبدئية من قبل السلطة لمواصلة الاستيطان في الضفة الغربية والقدس".

وتابع: "الشعب في الضفة الغربية شعر أن هناك خيانة أو غدرا في هذا الأمر (الموافقة على الاستيطان) لذلك هو يريد أن يعبر عن غضبه من خلال هذه الانتفاضة التي تحاول السلطات من خلال التعاون مع الاحتلال إحباطها".

وأكد وجود تبادل أدوار بين السلطة والاحتلال في إحباط أي عمل مقاومة أو انتفاضة جديدة قد تندلع في الضفة الغربية.