فتح تستنكر خطاب حماس التحريضي في ظل العدوان على شعبنا

تابعنا على:   21:10 2014-07-16

أمد/ رام الله: استنكرت حركة التحرير الوطني الفلسطيني \'فتح\' على لسان المتحدث باسمها أسامة القواسمي، الخطاب الإعلامي لحركة حماس، والقائم على التحريض والتخوين والتكفير بحق حركة فتح والرئيس محمود عباس.

وأدان القواسمي في تصريح صحفي له اليوم الأربعاء، استمرار المتحدثين باسم حماس بحملة التحريض والتخوين بحق حركة فتح ورئيسها وحكومة الوفاق في الإعلام المحلي والعربي.

واستغرب القواسمي خطاب حماس التحريضي بحق القيادة الفلسطينية، في الوقت الذي يمثل إفشال حكومة الوفاق الوطني وجهود المصالحة أحد أهم أهداف عدوان الاحتلال على فلسطين وخاصة في غزة، متسائلاً: \'كيف يمكن أن تفسر حماس تصريحات وخطاب بعض متحدثيها عبر الفضائيات العربية وتحريضهم وتخوينهم للقيادة الفلسطينية بلغة هابطة أخلاقياً ووطنياً وتبعث على الاشمئزاز، في الوقت الذي يتناسون فيه أن الاحتلال الإسرائيلي هو السبب الحقيقي لما يجري بحق شعبنا من عدوان؟!\'.

ودعا القواسمي حماس لعدم حرف الأنظار عن معاناة شعبنا في قطاع غزة، وتوجيه سهامها للقيادة الفلسطينية، مؤكداً أن حركة فتح آثرت السكوت وفضلت الحديث بخطاب وحدوي لتمتين الجبهة الداخلية في مواجهة عدوان الاحتلال على الشعب الفلسطيني.

وتساءل القواسمي عن الأهداف الحقيقية لمثل هذا التحريض الممنهج من قبل حماس، في الوقت الذي يبذل الرئيس محمود عباس جهوداً كبيرة لوقف شلال الدم النازف في غزة.

اخر الأخبار