الصين تأمل بإلتزام إيران ببنود الاتفاق النووي

تابعنا على:   08:32 2019-11-08

أمد/ بكين: أعرب المبعوث الصيني الخاص لمنطقة الشرق الأوسط تشاي جون، عن أمل بلاده بالتزام إيران ببنود الاتفاق النووي الموقع مع القوى الدولية عام 2015.

وقال الدبلوماسي الصيني بحسب قناة "روسيا اليوم" يوم الجمعة، إن "إيران أعلنت في الآونة الأخيرة، عن بعض الإجراءات الجديدة، مؤكدا أن هذه الإجراءات قابلة للتراجع عنها".

وأضاف: "مع ذلك، ما زال الجانب الصيني يأمل في أن تتخذ الأطراف المعنية تدابير تؤدي إلى تخفيف حدة التوتر، وليس العكس".

وأعرب تشاي جون عن أمله في أن تنفذ جميع الأطراف المعنية، بمن فيها إيران، بنود الاتفاق النووي تنفيذا كاملا، وتمتنع عن اتخاذ إجراءات قد تؤدي إلى تفاقم الوضع.

وكان الرئيس الإيراني حسن روحاني قد أعلن مؤخرا أن طهران ستتخذ اعتبارا من 6 نوفمبر الجاري، الخطوة الرابعة في اتجاه تقليص التزاماتها بموجب الاتفاق النووي، مؤكدا أن هذه الخطوة أيضا، قابلة للتراجع عنها في حال عودة أوروبا إلى التزاماتها.

وبدأت إيران استخدام أجهزة الطرد المركزي لتخصيب اليورانيوم في منشأة فوردو في حين تنص الصفقة النووية على أن مجمع نطنز سيكون الوحيد لهذا الغرض.

ونشرت وسائل إعلام إيرانية صورا تظهر عملية نقل غاز (UF6) من محطة نطنز إلى فوردو، كما أبلغت إيران رسميا الثلاثاء الوكالة الدولية للطاقة الذرية بخطوتها الرابعة في إطار تقليص التزاماتها.

اخر الأخبار