الديمقراطية تؤكد وقوفها لجانب أصحاب شركات "الكوتوشوك" في حراكهم الاحتجاجي بغزة

تابعنا على:   14:32 2019-11-06

أمد/ غزة: أكدت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، وقوفها إلى جانب شركات إطارات السيارات "الكوتشوك" العاملة في قطاع غزة، في حراكهم الاحتجاجي ضد الاحتكار.

وأوصت الجبهة، إلى ضرورة وقف سياسة الاحتكار والتلاعب بأسعار إطارات السيارات في القطاع التي تلحق الأذى والضرر بالسائقين وأصحاب الشركات على السواء، متسائلةً عن "دور دائرة حماية المستهلك في حماية السوق المحلي والوقوف إلى جانب المواطنين ودعم صمودهم، وإيجاد بيئة للمنافسة الإيجابية بين التجار دون إلحاق الضرر بالمواطن.

ودعت وزارة الاقتصاد في غزة للقيام بدورها في تشديد الرقابة على جودة السلع والمنتوجات وأسعارها، ومدى ملائمتها للسوق المحلي، واتخاذ إجراءات صارمة بحق المخالفين والمحتكرين.

وأوضحت أن منع حكومة الاحتلال الإسرائيلي إدخال بعض السلع والبضائع يصب في إطار تشديد الحصار الإسرائيلي وخنق غزة، ما يتطلب من كافة الوسطاء التدخل السريع والضغط على الاحتلال لإجباره على تنفيذ إجراءات تخفيف الحصار.

اخر الأخبار