حركة الأحرار: الأقصى خط أحمر ترخص من أجله الدماء

تابعنا على:   19:09 2019-10-22

أمد/ غزة:أكد أ. معاوية الصوفي القيادي في حركة الأحرار على أن الأقصى خط أحمر ترخص من أجله الدماء والأرواح، داعيا لاستمرار الفعاليات المنددة الرافضة لعدوان الاحتلال المتواصل عليه والاقتحامات التي هي استمرار للعدوان الاسرائيلي  لفرض واقع تهويدي استكمالا لخطوات تقسيمه زمانيا ومكانيا، مشددا بأن الأقصى ليست للفلسطينيين وحدهم بل للأمة أجمع داعيا الأمة لتحمل مسؤولياتها في نصرة الأقصى ولجم عدوان الاحتلال ضده، قائلا نؤكد بأن مخططات الاحتلال التهويدية الاستيطانية لن تنجح ولن تفلح في تغيير هوية الأقصى والمدينة المقدسة العربية والإسلامية.

جاء ذلك خلال وقفة جماهيرية نظمتها حركة الأحرار الفلسطينية إقليم شرق غزة بعنوان "لبيك يا أقصى" بمشاركة قيادة وكوادر الحركة وممثلين عن الفصائل الفلسطينية والوجهاء وذلك يوم الثلاثاء.

من ناحيته شدد الرفيق عبد الحميد حمد القيادي في الجبهة الديمقراطية بأن الأقصى يتعرض لعدوان ممنهج على يد الاحتلال الاسرائيلي مشددا بأن هذا يأتي في ظل واقع فلسطيني معقد وعربي مهترء ودولي متواطئ وعلى رأس ذلك الدعم الأمريكي متناهي النظير، قائلا الاحتلال لم يتوقف عن محاولات فرض رؤيته ومخططاته التهويدية على المدينة المقدسة والأقصى ، داعيا لمواقف عربية وإسلامية واضحة وجلية لنصرة الأقصى من العدوان والتدنيس والتهويد.