بعد القبض على متسولة تروج المخدرات.. شرطة ضواحي القدس تحذر من التعاطي معهم

تابعنا على:   22:43 2019-10-19

أمد/ القدس : ألقت شرطة ضواحي القدس مساء يوم السبت على مواطنة امتهنت التسول لترويج المخدرات في الرام وعناتا وعدد من مناطق الضواحي ، وفقا لمعلومات استخبارية وردت لإدارة مكافحة المخدرات في الشرطة .

وقال العقيد لؤي ازريقات التحدث بإسم الشرطة إن المعلومات  أفادت قيام امرأة بترويج مواد مخدرة من خلال امتهانها التسول في هذه المناطق وعليه تم متابعتها ومراقبتها لعدة اسابيع ورصد تحركاتها .

وتمكنت الشرطة اليوم من القبض عليها متلبسة اثناء نقلها لمواد مخدرة من بلدة عناتا الي بلدة بئرنبالا ، و بسماع اقوالها  من قبل شرطة مكافحة المخدرات قالت بأن شخصاً قام بإعطائها المواد التي ضُبطت بحوزتها وتم تغليفها بأكياس لسهولة ترويجها اثناء تسولها ، وانها تقوم بتجهيز بعضها عند عودتها لمنزلها لإبنها ليتعاطاها في خطوة غير معهودة للأمهات .

وأكد العقيد لؤي ارزيقات المتحدث باسم الشرطة في ضواحي  القدس أن  القرار بقانون رقم 18 لعام 2015 جَرم ترويج وتعاطي المخدرات .

 وأضاف :"  ان قانون العقوبات جَرم التسول واعتبرها  تصرفات غير مقبولة من الناحية الدينية والأخلاقية والمجتمعية.

 واعتبر أن التعاطف مع من  تجتمع به الجريمتين مثل النساء اللواتي يمارسن التسول  غير مقبول ، مثلما  حدث في ضواحي القدس عندما ارتكبت احدى المواطنات عدة جرائم في آن واحد (التسول وترويج المخدرات وتحضيرها لابنها لتعاطيها عند عودتها لمنزلها).

وكانت  الشرطة  قد حذرت المواطنين مرات عديدة في بياناتها بعدم التعاطي مع المتسولين والحذر منهم وضرورة الابلاغ عنهم .