مفاجأة صادمة.. تمرين يمنحك نفس تأثير المخدرات

تابعنا على:   18:09 2019-10-18

أمد/ يهرب الكثيرون من مشاكلهم بتناول المواد المخدرة والأفيونية حتى يصبحون على أعتاب إدمانها، وتبدأ مشاكل تلك المواد الأفيونية تظهر بوضوح وتضخم من حجم أعبائهم، ولكن ما إذا كان بإمكانك أن تهرب من مشاكلك بطريقة طبيعية لن تخسرك شيئا إطلاقًا، تشير دراسة جديدة إلى أن ممارسة التأمل قد تكون قادرة على مساعدة الناس على تقليل الرغبة الشديدة في تناول المواد الأفيونية.

وقد وجد الباحثون أن الأشخاص الذين مارسوا تأمل "الذهن" وتلقوا الميثادون وهو دواء يعالج إدمان المخدرات، كان أفضل بمقدار 1.5 مرة في السيطرة على الرغبة الشديدة من أولئك الذين تلقوا علاج الميثادون.

وقد أبلغوا أيضًا عن انخفاض أعراض الإجهاد والعواطف الإيجابية أكثر من الأشخاص الذين يتلقون دواء للإدمان.

يعتبر الأطباء في الوقت الحالي العلاج بالميثادون المعيار الذهبي لعلاج إدمان المواد الأفيونية.

لكن الفريق، من جامعة روتجرز في نيو برونزويك، نيو جيرسي، يقول إن استخدام التأمل كعامل مساعد قد يكون قادرًا على مساعدة المرضى على السيطرة على الآثار الجانبية مثل القلق والاكتئاب.

كلمات دلالية