سرقة رفات المهاتما "غاندي" من نصب تذكاري

تابعنا على:   15:21 2019-10-04

أمد/ قالت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية في تقرير لها نُشر الخميس، إن الذكرى الـ150 لميلاد المهاتما "غاندي" قد شهدت حادثًا غريبًا من نوعه، حيث سُرق بعض من رماد جثمانه من نصب تذكاري يوجد في ولاية "ماديا براديش" الهندية، وكذلك قام اللصوص بتشويه ملصق خاص به، وكتبوا عليه كلمة "خائن".

وفي السياق ذاته، أوضحت تقارير إخبارية أن رفات المهاتما "غاندي" قد سُرقت من نصب "بابو بهوان" التذكاري، حيث كان يتم الاحتفاظ بها منذ اغتياله على يد متطرف هندوسي في عام 1948، وقد كان يبلغ من العمر 78 عامًا آنذاك.

وقال المسئول عن النصب التذكاري "مانجالديب تيواري" في تصريح لوسائل إعلام محلية إنه قام بفتح بوابة النصب التذكاري في الصباح الباكر في ذكرى مولد "غاندي"، والتي توافق الثاني من أكتوبر، مشيرًا إلى أنه لدى عودته إلى موقع النصب التذكاري حوالي الساعة الحادية عشر مساءً، وجد أن رفات المهاتما "غاندي" مفقودة، كما تم تشويه الملصق الخاص به.

ونقلت وسائل إعلام محلية عن زعيم حزب سياسي، والذي كان قد تقدم بشكوى إلى الشرطة، قوله إنه من المؤكد أن أتباع "ناتهورام جودسي"، قاتل "غاندي"، أقدموا على ذلك الفعل غير القانوني.

وتابع قائلًا إن "هذا الجنون يجب أن يتوقف"، كما حث الشرطة المحلية على التحقق من كاميرات المراقبة الموضوعة داخل "بابو بهوان"، وإلقاء القبض على المتهمين.

وأشارت "ديلي ميل" إلى أنه قد تم حرق جثة "غاندي" بعد وفاته، لكن بدلًا من نثر رماده في النهر وفقًا للتقاليد الهندوسية، فقد تم إرسال بعض من رفاته إلى النصب التذكارية في جميع أنحاء البلاد، والتي كان من بينها "بابو بهوان" في مدينة "ريوا" بولاية "ماديا براديش"، حيث وقعت السرقة.

كلمات دلالية

اخر الأخبار