مقتل اللواء الفغم الحارس الشخصي للملك سلمان بيد صديقه

تابعنا على:   07:41 2019-09-29

أمد/ الرياض: توفي مساء السبت عبد العزيز الفغم، الحارس الشخصي للعاهل السعودي، الملك سلمان بن عبد العزيز، وذلك بعد مقتله على يد أحد أصدقائه بسبب خلاف شخصي بينها، حسبما أفادت وسائل إعلام سعودية.

وأصدر الملك سلمان بن عبد العزيز، في منتصف العام 2017، أمراً ملكياً بترقية عبد العزيز الفغم (ترقية استثنائية) إلى رتبة لواء.

ونعى بدر العساكر مدير المكتب الخاص لولي العهد، اللواء عبد العزيز الفغم، الحارس الشخصي للعاهل السعودي، الملك سلمان، الذي قتل على يد أحد أصدقائه بسبب خلاف شخصي بينها، حسبما أفادت وسائل إعلام سعودية.

وقال العساكر عبر حسابه بموقع "تويتر": "اللهم تقبل أخي وفقيدنا اللواء ‫عبد العزيز الفغم من عبادك المخلصين، من عملوا للوطن وخدموه بإحسان".

وتابع: "اللهم تجاوز عنه، واغفر له، وارحمه برحمتك.. وأسكنه جنتك، وإنا لله وإنا إليه راجعون".

وكشفت شرطة منطقة مكّة المكرّمة في المملكة العربية السعودية، تفاصيل مقتل اللواء عبد العزيز الفغم، الحارس الشخصي للعاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود. 

ونقلت الوكالة السعودية عن المتحدّث الإعلامي باسم شرطة منطقة مكة المكرمة قوله إنّه وفي "مساء يوم (أمس) وعندما كان اللواء بالحرس الملكي عبدالعزيز بن بداح الفغم، في زيارة لصديقه تركي بن عبدالعزيز السبتي، بمنزله بحي الشاطئ بمحافظة جدة، دخل عليهما صديق لهما يدعي ممدوح بن مشعل آل علي، وأثناء الحديث تطور النقاش بين اللواء الفغم وآل علي فخرج الأخير من المنزل، وعاد وبحوزته سلاح ناري وأطلق النار على اللواء الفغم، ما أدى إلى إصابته واثنين من الموجودين في المنزل، هما شقيق صاحب المنزل، وأحد العاملين من الجنسية الفلبينية، وعند مباشرة الجهات الأمنية للموقع الذي تحصّن بداخله الجاني، بادرها بإطلاق النار رافضاً الاستسلام، الأمر الذي اقتضى التعامل معه بما يحيد خطر".

وكان الراحل اللواء الفغم، حارساً شخصياً للملك عبد الله بن عبد العزيز، وبعد وفاته أصبح حارساً شخصياً للملك سلمان بن عبد العزيز.

وجاء نبأ مقتل الفغم كالصاعقة على السعوديين، إذ شعروا بحزن كبير على فقدانه وفق ما امتلأت به هاشتاغات النعي لموته المفاجئ، وهو حاز على إعجاب المواطنين منذ أن كان حارسا شخصيا للملك عبد الله بن عبد العزيز.

واللواء الراحل لفت أنظار العالم له كأشهر "حارس ملكي" في العصر الحديث حسب وسائل الإعلام الغربية التي تداولت صورا ومشاهد له، خلال تنفيذه مهمات حراسة الملك سلمان وقبله الملك عبد الله داخل المملكة وخارجها.

الفغم الذي حصل على لقب أفضل حارس شخصي على مستوى العالم من قبل منظمة الأكاديمية العالمية، كان ظلا لحراسة الرجل الأول في الدولة الملك سلمان بن عبد العزيز بطريقة رسمت الثقة الشعبية على تأمين موكب الملك وتحركاته.

وهو خبير في حراسة الشخصيات الهامة، إضافة إلى شخصيته الجذابة ومهاراته الاحترافية، وسرعة بديهته وحسن تصرفه في أصعب المواقف، وهو ما يفسر حصوله على ترقيه استثنائية من رتبة عميد إلى لواء قبل ثلاثة أعوام.

الفغم سار على طريق والده اللواء بداح بن عبد الله بن هايف الذي عمل مرافقا شخصيا للملك عبد الله بن عبد العزيز لثلاثة عقود، حتى توفى في سن مبكرة، ليظهر ابنه عبد العزيز ويكمل مسيرة أبيه في حراسة الملوك.

ونعى الفقيد عدد من أقاربه وأصدقائه ومشاهير ومسؤولون وآلاف المواطنين عبر موقع تويتر، حيث جرى تداول صوره مع عبارات النعي وأبيات الرثاء والدعوات له بالرحمة والمغفرة.

البوم الصور