القوى الوطنية بخانيونس تدعو عائلتين بتوقيع ميثاق شرف يقبل بحكم القضاء كجهة مخولة بالقصاص

تابعنا على:   17:44 2019-09-28

أمد/ غزة: قالت القوى الوطنية والإسلامية بمحافظة خانيونس، إنها تنظر بقلق اطور الأحداث حول الإشكال القائم في المحافظة، داعيةً إلى تغليب لغة العقل وحقن الدماء وفرض القانون.

وأهابت القوى، عائلتين حنيدق وأبو سحلول بتغليب لغة العقل، مطالبةً بالاحتكام للمصالحة الجزائية التي تستهدف تحييد بيوت وأملاك الناس وأرواحهم عن هذا الإشكال والاحتكام للقضاء، وتسليم المتورطين بالاعتداء على الأرواح والممتلكات، وفي مقدمتهم المتهمون بجريمة القتل.

ودعت أن تتولى القوى وتشكيلات "المقاومة" ضبط أبنائها وتحييدهم على الاشكال القائم.

وطالبت العشيرتين بأن توقع على ميثاق شرف يقبل بحكم القضاء كجهة مخولة بالقصاص، داعيةً بأن تأخذ دوراً أساسياً في رأب الصدع القائم، وأن تغلب المصلحة الوطنية والمجتمعية.

وحثت الأجهزة الأمنية والقضاء العشائري، لتحمل مسؤولياتهم وتأخذ دوراً رئيسياً في حل الإشكال القائم.