حذّرت المراوغة والتنصل من تنفيذ الاتفاق..

الحركة الأسيرة تعلن انتصارها على السجان وتنهى إضرابها عن الطعام بمعركة "الكرامة الثانية"

تابعنا على:   09:15 2019-09-26

أمد/ غزة: أصدرت الحركة الأسيرة في سجون الاحتلال الإسرائيلي صباح يوم الخميس، بياناً تعقيباً على انتصار الأسرى في إضرابهم على السجان.

وقالت الحركة الأسيرة في بيانها الذي وصل "أمد للإعلام" نسخةً منه، إن إرادة الحياة تنتصر دوما على سطوة الظلم ، ومن عاش الكرامة مات دونها.

وأضافت، أنّه بعد جولة كبيرة خضناها مع قوى الظلم ، متسلحين بوحدة مصيرنا وصلابة موقفنا وقوة قرارنا، مستندين إلى أبناء شعبنا بالنصرة، ومتوكلين على الله في كل خطوة،

وأوضحت، أننا نؤكد لكم أننا أنهينا الإضراب، الذي كان امتدادا لمعركة الكرامة الثانية، بما يحقق مطالبنا، ويلزم إدارة سجون الاحتلال بتنفيذ استحقاقات معركة الكرامة الثانية
فإن راوغت أو تملصت، كما حاولت،  فلن نتوانى في إعادة المشهد لما كان عليه وبصورة أوسع، فنحن لانقبل المساومة على كرامتنا وحقوقنا ومكتسباتنا فالأرواح دونها.

وتقدمت، بالشكر لأبناء شعبنا كافة وفصائلنا المقاومة وكل أدواتنا ووسائلنا الإعلامية، التي نهضت بقضيتنا وحملت أوجاعنا وكان لها النصيب الأكبر في نصرتنا.

يذكر، أنّ بنود الإتفاق بين مصلحة السجون والحركة الأسيرة جاءت كما يلي:

1. إزالة التشويش " الإضافي " الذي وضع في الفترة الأخيرة بقسم ١ في معتقل ريمون.
2. التشويش العام سيتم تخفيفه كمرحلة أولى. 
3. السماح لأسرى غزة للتواصل مع عائلاتهم عن طريق الهاتف العمومي الذي سيعمل في ريمون لمدة ٥ أيام ويختار الأسرى الأيام المناسبة. 
4. السماح لأسرى غزة من بقي لهم أقل من ٣ سنوات النقل لمعتقل النقب والذي كان مرفوضاً في السنوات السابقة.
5. إعادة الأسرى المعزولين إلى الأقسام العادية كأحمد  المغربي وأنس عواد شهر أكتوبر القادم.
6. إعادة الأسرى الذين أضربوا عن الطعام للمعتقل الذي خرجوا منه دون نقلهم لمعتقل آخر

اخر الأخبار