المستشفى الميداني الأمريكي

تابعنا على:   11:38 2019-09-25

حسن النويهي

أمد/ المستشفى الميداني في غزه...
هو حاجه ماسة لأهل القطاع ولا داعي للمزاوده.. القطاع محاصر وفش تحويلات للخارج وبعض العمليات في غزه اجراؤها مستحيلا...
المستشفى الميداني أمريكي بتمويل قطري بموافقة إسرائيلية وفلسطينيه.. على ٤٠ دونم قرب معبر ايرز... يعني ضمن تفاهمات ما بعد التهدئه
التي تشمل المستشفيات والمعابر والمينا والتجارة وقد تصل للمطار
... صفقه القرن شو بتقول نفس الحكي بس على أوسع احنا بنلف وبنتذاكي زي اللي بيلف ايده ورا راسه وبيقول هاي ذاني طيب ما هي أقرب..
هذا الفعل على الأرض مستشفيات مصاري وعل سكت بدون صخب وفي الضفه عناقيد تنميه لا تختلف عن مشاريع ورشه البحرين في شئ سوي ان محمد شتيه حط اسمه عليها...
حييجي يوم ومش قريب ونطبل لصفقه القرن ونعتبرها انجاز ثوري للشعب الفلسطيني وقد نخرج بمسيرات وبالزغاربد يتقدمها كبار القوم ترحب بالصفقه...
كل هذا التجويع والضغط مقدمه للانفراج المسمى بصفقه القرن... ورح يخرج من بيننا من يقول تسرعنا في الحكم ولم نكن نعلم او لا ندري على رأي محمود رحال وان القدس ستعود في نهايه الصفقه بس لازم نطول بالنا كما سيعود الجيل السادس بعد سفينة نوح الثانيه والأمور عال العال...
مبروك المستشفى وان شاء الله ما تصير حرب مشان نشوف انة خير وبركه...

كلمات دلالية

اخر الأخبار