رئيس"المقاولون العرب":حكومة الإخوان السابقة أجبرت الشركة على أعمال سمسرة لحركة حماس في غزة

تابعنا على:   07:25 2013-10-31

أمد/ القاهرة: أكد المهندس محمد محسن صلاح أن حكومة جماعة الإخوان في عهد محمد مرسي مارست ضغوطا على الشركة لتقوم بأعمال التوريد والسمسرة لحركة حماس في غزة بتمويل قطري تحت غطاء لجنة إعادة إعمار غزة التابعة لوزارة الخارجية القطرية وإقامة شركة وهمية لهذا الغرض.
وأضاف أن الدكتور طارق وفيق وزير الإسكان السابق الذي ينتمي لحزب الاخوان - الحرية والعدالة -، طلب من الدكتور أسامة الحسين رئيس الشركة آنذاك وصديق مرسي توقيع عقد ثلاثي مع الجانب القطري لتقديم خدمات توريد المعدات ومواد البناء وغيرها لحركةحماس في غزة مقابل عمولة قدرها 1.5 % من قيمة هذه المستلزمات في إطار منحة قطرية لحماس قدرها 400 مليون دولار.
وأشار إلى أنه تم توقيع العقد بين الرئيس السابق للشركة والسفير القطري إسماعيل العمادى برعاية وزير الإسكان رغم غموض أهدافه وعدم ملاءمته لحجم وقدرات شركة المقاولون العرب وكان هذا بإلزام من الدولة بسبب توجهاتها وقتها وقربها الشديد من قطر.
ولفت صلاح إلى أن المهندس إبراهيم محلب وزير الإسكان الحالي أبلغ الجهات المعنية بشأن البروتوكول فور علمه به وكلف مجلس إدارة الشركة بتجميد العقد لحين إنتهاء سريانه.