مذكرات ديمي مور.. إدمان واغتصاب و طفولة مضطربة

تابعنا على:   17:50 2019-09-14

أمد/ قامت الممثلة الأمريكية الشهيرة "ديمي مور" مؤخرًا بنشر صورة للنسخة الورقية الأولى من مذكراتها، والتي تحمل عنوان "Inside Out"، عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي "إنستجرام"؛ وعلقت النجمة، التي تبلغ من العمر 56 عامًا، على الصورة التي شاركتها مع متابعيها قائلة: "وصلت النسخ الأولى للتو.. شعور جيد أن أحملها في يدي آخيرًا".

ومن المتوقع أن تكشف "مور" في كتابها الجديد، المقرر صدوره في الرابع والعشرين من سبتمبر الجاري، أسرارًا عن طفولتها المضطربة وعلاقاتها السابقة وطلاقها وأيضًا كيفية تمكنها من التغلب على الإدمان وتحقيق الشهرة وسط عثرات الحياة.

ويقال إن المذكرات تحمل الكثير من المفاجآت للقراء، حيث سوف تتيح لهم الفرصة لمعرفة تفاصيل خاصة عن معركة "مور" مع الإدمان والصدمات التي تعرضت لها في مرحلة الطفولة، بحسب ما جاء في تقرير نشرته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وأوضح التقرير أن مرحلة الطفولة بالنسبة لـ"ديمي مور" لم تكن سهلة، إذ أنها نشأت في كنف زوج والدتها الذي كان يقوم بنقل العائلة بشكل متكرر قبل أن يقدم على الانتحار عندما كانت صغيرة، فضلًا عن أنها لم تقابل والدها الحقيقي مطلقًا، ناهيك عن أن والدتها كان لديها سجل طويل من الاعتقالات بسبب تورطها في جرائم على شاكلة القيادة تحت تأثير الكحول وإحراق الممتلكات عمدًا.

كل الأمور السابقة إلى جانب المشاكل الصحية التي كانت تعاني منها قبل مرحلة المراهقة، خلقت ماضًيا مضطربًا بالنسبة لها، قبل أن تقوم "مور" في نهاية المطاف بترك المدرسة الثانوية.

ومن المقرر أن يتناول الكتاب أيضًا مسيرة "ديمي مور" المهنية في "هوليوود" وزيجاتها الثلاث.

يشار إلى أنه عندما كانت "مور" في الـ17 من عمرها قابلت الموسيقار "فريدي مور"، وتزوجته في عام 1980، وكان طلاقهما في عام 1985؛ وتزوجت "مور" كذلك من الممثل الأمريكي الشهير "بروس ويليس" واستمرت علاقتهما خلال الفترة ما بين عامي 1987 و2000، وتزوجت لاحقًا من "آشتون كوتشر" واستمرت العلاقة خلال الفترة ما بين عامي 2005 و2013.

وكانت "مور" قد دخلت إلى مركز إعادة تأهيل في الثمانينات بسبب إدمانها المخدرات والكحول، وعادت في عام 2012 للعلاج مرة أخرى.

وفي السياق ذاته، أشار تقرير نشره موقع "Good Morning America"، إلى أنه من بين الذكريات التي تتضمنها مذكرات النجمة الأمريكية أنها عندما كانت في الثانية عشر من عمرها كان عليها إيقاف إحدى محاولات الانتحار التي قامت بها والدتها.

وبحسب "ديلي ميل"، فقد كشفت "ديمي مور" عن صدمة أخرى من طفولتها في كتابها الجديد، وهي تعرضها للاغتصاب عندما كانت في الخامسة عشر من عمرها.

اخر الأخبار