الحمد الله يطالب مجلس الأمن الذي سينعقد اليوم بإلزام إسرائيل بوقف إبادتها الجماعية لشعبنا في غزة

تابعنا على:   18:21 2014-07-10

أمد / رام الله: طالب رئيس الوزراء د. رامي الحمد الله المجتمع الدولي خاصة مجلس الأمن الذي يعقد اجتماعه اليوم لتوفير الحماية الفورية للشعب الفلسطيني، وإلزام إسرائيل على وقف سياسة الإبادة الجماعية بحق المواطنين الفلسطينيينالعزل.

وقال الحمد الله خلال مؤتمر صحفي عقد اليوم في رئاسة الوزراء برام الله: \"تم توجيه دعوة عاجلة اليوم لكافة المنظمات الطبية الإغاثية الدولية، كمنظمة الصحة العالمية والصليب الأحمر وأطباء بلا حدود، وغيرهم من المؤسسات العاملة في فلسطين، لتوحيد الجهود من اجل إغاثة أهلنا في غزة، وتوفير كافة المستلزمات الطبية العاجلة لهم\".

وأضاف الحمد الله انه تم اليوم تسيير قافلة تتكون من 8 شاحنات محملة بالمستلزمات الطبية إلى قطاع غزة، مشيرا إلى أنه سيتم غدا تسيير 5 شاحنات، بالإضافة إلى إرسال الطواقم الطبية لمساندة أهلنا في القطاع، رغم كافة العراقيل والمعيقات الإسرائيلية أمام توفير الالتزامات تجاه أهلنا في غزة.

وشجب الحمد الله العدوان الإسرائيلي الغاشم على قطاع غزة والذي أسفر حتى اللحظة عن استشهاد 81 مواطنا معظمهم من الأطفال والنساء والمسنين، وأكثر من 600 جريح، بالإضافة إلى المجازر بحق العائلات بأكملها مثل عائلة كوارع وحمد والنواصرة والحاج والحلبي، واستهداف الصحفيين والطواقم الصحفية والطبية العاملة في القطاع.

وقدم الحمد الله شكره لكافة الجهود العربية والإسلامية والرسمية لمساندة صمود الشعب الفلسطيني في وجه العدوان الإسرائيلي، وخاصة جمهورية مصر الشقيقة، مثمنا قيامها بفتح معبر رفح لاستقبال الجرحى والحالات العاجلة لتوفير العلاج لهم.

وشدد الحمد الله على أن مجلس الوزراء في حال انعقاد دائم وفي حالة طوارئ لمواجهة العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، بالإضافة إلى الاجتماعات مع كافة قناصل وسفراء الدول في فلسطين، وحثهم على التدخل العاجل لوقف هذا العدوان.

وأكد الحمد الله على جهود الرئاسة والحكومة في التحرك على الصعيد الدولي، حيث وجه الرئيس محمود عباس رسالة إلى الاتحاد السويسري لتفعيل اتفاقيات جنيف الأربع، لحماية حقوق شعبنا كما كفلتها القوانين والمواثيق الدولية.

 

اخر الأخبار