النوم لأقل من 5 ساعات وأكثر من 10 ساعات خطر يهدد القلب

تابعنا على:   20:53 2019-09-03

أمد / يحتاج جسم الانسان إلى الحصول على قدر كاف من النوم  يمكنه من الحصول على وقت من الراحه لاستكمال نشاطاته اليومية ولكن النوم لوقت طويل أكثر من اللازم  أو القليل  يزيد من خطر الإصابة بنوبة قلبية ، وفقا لدراسة بحثية جديدة. وأكدت الدراسة وفقا لتقرير لصحيفة "ديلى ميل" البريطانية،  أنه ارتبط النوم  أقل من خمس ساعات بزيادة مخاطر الإصابة بنوبة قلبية بنسبة 52 % في حين كان أولئك الذين ينامون أكثر من 10 ساعات في الليلة معرضين للخطر مرتين.

حتى بالنسبة لغير المدخنين الذين يمارسون الرياضة وليس لديهم استعداد وراثي لأمراض القلب والأوعية الدموية ، فإن زيادة النوم  أو الحصول على الكثير منه  تزيد من فرص الإصابة بنوبة قلبية .

وتشير النتائج التي نشرت في مجلة الكلية الأمريكية لأمراض القلب ، إلى أن النوم لمدة تتراوح بين ست ساعات وتسع ساعات كل ليلة يمكن أن يعوض هذا الخطر بالنسبة للأشخاص المعرضين لخطر جيني شديد للنوبات القلبية.

من ناحية  قد يؤدي النوم أكثر من اللازم إلى زيادة الالتهاب العام  لكن النوم القليل جدًا قد يضر بالأنسجة ويؤدي إلى عادات مثل سوء التغذية الذي يساهم في مخاطر الإصابة بالنوبات القلبية، حسبما أوضح باحثون من جامعة كولورادو بولدر.

وتشير دراسة جديدة إلى أن الأشخاص الذين لا ينامون بما فيه الكفاية  أو الذين ينامون أكثر من اللازم يتعرضون لمخاطر مرتفعة للأزمات القلبية  لكن الحصول على ما بين ست إلى تسع ساعات من الراحة يقلل المخاطر بنسبة 18٪.       تشير دراسة جديدة إلى أن الأشخاص الذين لا ينامون بما فيه الكفاية ، أو الذين ينامون أكثر من اللازم يتعرضون لمخاطر مرتفعة للأزمات القلبية ، لكن الحصول على ما بين ست إلى تسع ساعات من الراحة يقلل المخاطر بنسبة 18٪.

وقال مؤلف الدراسة البارز إياس"إنها رسالة تبعث على الأمل، فبغض النظر عن المخاطر الموروثة من الإصابة بنوبة قلبية، فإن النوم بكمية صحية قد يقلل من هذا الخطر تمامًا مثل تناول نظام غذائي صحي  وليس التدخين .

كلمات دلالية

اخر الأخبار