رؤوساء كنائس القدس يدعون لوقف سفك دماء الابرياء

تابعنا على:   18:38 2014-07-09

أمد/ القدس : دعا رؤوساء كنائس القدس في بيانٍ مشترك صدر اليوم الى وقف سفك دماء الابرياء و العمل على تحقيق السلام في المنطقة، و قد صدر البيان بتوقيع كل من البطريرك ثيوفيلوس الثالث – كنيسة الروم الأرثوذكس، البطريرك فؤاد طوال – كنيسة اللاتين، البطريرك نورهان مانوغيان – كنيسة الارمن الارثوذكس، الاب بيير باتيستا بيتسابيلا – حراسة الارضي المقدسة، رئيس الأساقفة الأنبا ابراهام – كنيسة الاقباط الأرثوذكس، رئيس الأساقفة سواريوس ملكي مراد – كنيسة السريان الأرثوذكس، أبا فصيحة سيون – الكنيسة الارثوذكسية الاثيوبية، رئيس الأساقفة جوزيف زريعي –

كنيسة الروم الكاثوليك، رئيس الأساقفة موسى الحاج – الكنيسة المارونية، المطران سهيل دواني – الكنيسة الاسقفية، المطران منيب يونان – الكنيسة اللوثرية، المطران بيير ملكي – كنيسة السريان الكاثوليك، المونسينيور جوزيف انطوان كليكيان – كنيسة الأرمن الكاثوليك.

و عبّر رؤوساء الكنائس عن عميق حزنهم لعمليات الخطف و القتل و ما تبعها من اعمال عنف، كما نقل رؤوساء الكنائس تعازيهم الصادقة الى عائلات الضحايا.

و خص رؤوساء الكنائس الشهيد محمد ابو خضير في بيانهم، كما اتوا على ذكر الفتية اليهود الثلاثة الذين قتلوا بعد اختطافهم، مؤكدين أن قتل الابرياء مثل ابو خضير و الاخرون أمر لا يمكن احتماله و يجب وقفه فوراً، معتبرين أن مثل هذه الاعمال لا تُقرّب السلام و لا تساعد في بناء مستقبل أفضل للاجيال القادمة.

و طالب رؤوساء الكنائس جميع الاطراف لإدانة اعمال القتل، و بذل المزيد من الجهود لوقف التحريض، كما طالبوا بوقف فوري لاطلاق النار و العودة الى محادثات السلام، مؤكدين على ضرورة احترام حياة الانسان و الامتناع عن الخطاب التصعيدي الذي يُجرد الانسان من انسانيته.

و وجه رؤوساء كنائس القدس نداءاً الى مختلف رجال الدين و اتباعهم من جميع الاديان للعمل على نشر مبادئ احترام حرمة حياة الانسان، مؤكدين أن الانسان الذي خلقه الله على صورته، يجب التعامل معه بكرامة.

 

اخر الأخبار