المدهون يدعو إلى رص الصفوف والحفاظ على الجبهة الداخلية وتحصينها

تابعنا على:   17:18 2014-07-09

أمد/ غزة : دعا المحامي لؤي المدهون الكاتب والناشط السياسي المواطنين إلى رص الصفوف والحفاظ على الجبهة الداخلية اقوي سلاح أمام الهجمة الإسرائيلية المسعورة على غزة؛ وتحصينها وحمايتها من كل عبث وافتدائها، مشيرا إلى أن تمتين الجبهة الداخلية هي مسئولية الكل الفلسطيني وكافة المؤسسات، والقوى السياسية، والنقابات لتبقى فلسطين عصية على أعداء الوطن.

وقال المدهون إن قوة الجبهة الداخلية وحصانتها، كانت السبب الرئيس لانتصار المقاومة الفلسطينية في الاعتداءات الإسرائيلية السابقة، مؤكدا على تقويتها والحفاظ على الوحدة الوطنية ووحدة العمل وتجاوز كل الفتن، مشيرا إلى انه بهذه المقومات يمكن التصدي للمؤامرات التي تحاك على شعبنا وقضيته الوطنية

وحذر المدهون من التلاعب باستقرار الوطن واستهداف مؤسساته الوطنية، واستغلال العدوان الإسرائيلي على غزة في زرع الفتن والبلبلة في صفوف المواطنين، مستطردا بأنه لا يمكن لايا كان أن يزعزع الجبهة الداخلية الفلسطينية لوعي المواطن الفلسطيني .

كما أدان المدهون العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة معتبرا هذا العدوان والتصعيد العسكري الإسرائيلي واستهداف المواطنين المدنيين بالقصف الجوي والمدفعي بأنه إرهاب دولة منظم تمارسه حكومة نتنياهو ضد أبناء شعبنا الفلسطيني، مشدداً على أن هذا العدوان لن ينال من عزيمة شعبنا وصموده ولن يدفعه نحو الاستسلام وسيواصل نضاله حتى استرداد كامل حقوقه المشروعة في العودة والحرية والاستقلال والخلاص من الاحتلال.

وطالب الدول العربية الشقيقة لتحمل مسؤولياتها تجاه شعبنا وقضيته العادلة والقيام بواجباتها من أجل دعم وإسناد نضاله ومقاومته المشروعة والتحرك في كافة المحافل الدولية لتوفير الحماية الدولية لشعبنا ورفع الحصار الظالم عن سكان قطاع غزة ووقف التصعيد العسكري الإسرائيلي المتواصل على شعبنا الفلسطيني في الضفة وغزة.

كما وطالب المدهون المجتمع الدولي بالتحرك العاجل لتوفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني وإنقاذه من خطر الإرهاب الإسرائيلي والضغط على حكومة نتنياهو اليمينية لوقف عدوانها وتصعيدها العسكري غير المبرر ضد الشعب الفلسطيني.

انتهى ،

اخر الأخبار