معجزة طبية.. سيدة تضع توأما بفارق زمني شهرين ونصف

تابعنا على:   16:09 2019-08-19

أمد/ في معجزة طبية أنجبت أم توأما الفرق بينهما 11 أسبوعا، مما أصاب الأطباء بحالة من الحيرة لندرة حدوث هذا الأمر.

بحسب صحيفة "ديلي ستار" البريطانية، أنجبت ليليا كونوفالوفا ، 29 سنة ، من كازاخستان ، فتاة قبل ميعاد ولادتها في 24 مايو الماضي.

ومع ذلك ، بقي ابنها التوأم في رحمها ولم يولد إلا في 9 أغسطس ، مما يعني أن الأم دخلت في المخاض مرتين في أقل من ثلاثة أشهر.

ووضعت وزارة الصحة الكازاخستانية احتمالات حدوث مثل هذه الولادات لواحدة من كل 50 مليون سيدة ، موضحة بأن هذه الحالة هي الأولى من نوعها في البلاد.

وافادت الوزارة ان السيدة كونوفالوفا لديها رحم مزدوج وهو خلل نادر الحدوث، حين كانت السيدة لا تزال في رحم امها .

وأوضحت الصحيفة أن الطفلة التي ولدت مبكرًا كان وزنها 13 رطلا ، عندما كان عمرها 25 أسبوعا، ووضعت في العناية المركزة لمدة شهر، في حين وصل توأمها الذكر بعد أكثر من شهرين ونصف الشهر للقاء توأمه بوزن في 6 رطل 6 أوقية.

كلمات دلالية

اخر الأخبار