جبهة النضال الشعبي تعقد اجتماعا تحضيرا لإحياء الذكرى الـ 47 للانطلاقة

تابعنا على:   14:45 2014-07-08

أمد / رام الله : أدانت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني العدوان الإسرائيلي المتواصل ، والتصعيد الخطير وعودة حكومة نتنياهو لسياسة الاغتيالات باستهداف أبناء شعبنا في قطاع غزة واستشهاد تسعة مواطنين ، وذلك بالتزامن مع استمرار عصابات التطرف والإرهاب الإسرائيلي بعدوانها على الأرض في الضفة والقدس وداخل أراضي الـ 48 كما حدث بالأمس  بدهس العمال الأبرياء في حيفا.

وأكد محمد العطاونة ، عضو المكتب السياسي لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني ، سكرتير ساحة الضفة الغربية خلال اجتماع القيادة اليومية لساحة الضفة الغربية يوم أمس أن الإرهاب الذي تستخدمه قوات الاحتلال الإسرائيلي في استباحة الدم الفلسطيني يتطلب توحيد الصف الفلسطيني وتفعيل المقاومة الشعبية وتشكيل لجان الحماية الشعبية للتصدي لهذا العدوان الهمجي .

ودعا العطاونة القيادة الفلسطينية  إلى اتخاذ قرارا فوري بالتوجه للمؤسسات الدولية واستكمال إجراء الانضمام لها ، والمطالبة بدعوة مجلس الأمن للانعقاد ووضع حد لعدوان الاحتلال الإسرائيلي المتواصل على شعبنا ، وتحمل مسؤولياته لحماية شعبنا.

وناقشت القيادة اليومية للساحة التحضيرات لإحياء الذكرى السابعة والأربعين لانطلاقة الجبهة والتي تصادف الخامس عشر من تموز من كل عام وكذلك إحياء الذكرى الخامسة لرحيل القائد المؤسس د. سمير غوشة والتي تتزامن مع ذكرى انطلاقة الجبهة .

وتم خلال الاجتماع إقرار الفعاليات المقترحة من قبل الفروع في مختلف المحافظات حيث ستشهد كافة المحافظات سلسة من الفعاليات والأنشطة تعبيرا عن التصاق الجبهة بهموم وقضايا شعبنا وقضيتنا الوطنية.

اخر الأخبار