موسكو: لا مواطنين روس بين ضحايا حادثة إطلاق النار في إل باسو

تابعنا على:   10:35 2019-08-04

أمد / موسكو - سبوتينك: أكدت القنصلية العامة الروسية في مدينة هيوستن الأمريكية، عدم وجود مواطنين روس بين ضحايا حادثة إطلاق النار الذي وقع عند متجر لوول مارت في مدينة إل باسو بولاية تكساس الأمريكية.

وقالت القنصلية في بيان على موقعها على موقع تويتر: "وفقا لإدارة الشرطة في مدينة إل باسو بولاية تكساس، لا توجد حتى الآن معلومات تفيد بأن هناك مواطنين روس بين ضحايا حادثة إطلاق النار".

وأضافت القنصلية في البيان: "نعرب عن خالص تعازينا لعائلات الضحايا".

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، نشر تغريدة على حسابه الخاص بمنصة التواصل الاجتماعي "تويتر"، قال فيها بأن إطلاقا للنار وقع في مدينة إل باسو بولاية تكساس.

وبأن التقارير تشير إلى سقوط عدد كبير من القتلى، وبأن سلطات الولاية وإنفاذ القانون تقوم بعملها، كما وأنه تحدث مع المحافظ لتقديم الدعم الكامل من الحكومة الفيدرالية.

وقالت الشرطة، إنها تتصدى لشخص يطلق الرصاص في مدينة إل باسو وطلبت من الناس تفادي مركز سيلو فيستا التجاري .

وأضافت شرطة مدينة إل باسو على "تويتر"، "لدينا بلاغات متعددة عن عدد من مطلقي النار... الشرطة تنفذ عمليات تفتيش لمنطقة واسعة جدا".

وقال شاهد إنه رأى شخصا واحدا على الأقل مصابا بطلق ناري في رأسه كما رأي متسوقين تلطخت ملابسهم بالدماء.

وعُرضت مقاطع مصورة على "تويتر" تظهر رواد أحد المتاجر يجري إجلاؤهم وقد رفعوا أيديهم في الهواء.

وارتفع عدد قتلى حادثة إطلاق النار إلى 19 شخصا و إصابة 40 آخرين بجروح ، وجاء ذلك وفقا ما نقلته شبكة " إن بي سي" نقلا عن مصدر في إنفاذ القانون.

كلمات دلالية

اخر الأخبار