وزير الدفاع الأمريكي يؤكد نية واشنطن نشر صواريخ جديدة في آسيا

تابعنا على:   14:37 2019-08-03

أمد / واشنطن - سبوتينك: قال وزير الدفاع الأمريكي الجديد، مارك إسبير، السبت، إن واشنطن تريد نشر صواريخ جديدة بسرعة في آسيا لمواجهة صعود الصين في المنطقة.

وذكر إسبير، عندما سئل عما إذا كانت الولايات المتحدة تفكر في نشر صواريخ تقليدية متوسطة المدى جديدة في آسيا الآن بعد أن أصبحت واشنطن غير ملزمة بمعاهدة الصواريخ، "نعم أود ذلك"، وذلك بحسب وكالة "فرانس برس".

وأضاف إسبير للصحفيين، وهو على متن طائرة متجهة إلى سيدني في بداية جولة تستمر أسبوعا في آسيا، "نود نشر صواريخ عاجلا وليس آجلا. أفضل خلال شهور... لكن هذه الأشياء تستغرق وقتا أطول مما تتوقع".

وأعلنت الولايات المتحدة الأمريكية، أمس الجمعة، انسحابها رسميا من معاهدة الصواريخ المتوسطة والقصيرة المدى مع روسيا.

في بيان صادر عن وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، قال فيه إن بلاده تخلت رسميا عن معاهدة الصواريخ النووية مع روسيا، متهمة موسكو بانتهاكها المتعمد للاتفاقية.

وقال بومبيو، في زيارة لبانكوك لحضور قمة إقليمية، "انسحاب الولايات المتحدة من المعاهدة يبدأ مفعوله اليوم"، بحسب وكالة "فرانس برس".

وأضاف الوزير الأمريكي "روسيا هي المسؤولة الوحيدة عن انتهاء المعاهدة".

وكانت وزارة الخارجية الروسية قد أعلنت، أمس الجمعة، أن معاهدة الصواريخ المتوسطة وقصيرة المدى الموقعة بين روسيا والولايات المتحدة قد توقف العمل وفقها اليوم بمبادرة من واشنطن نفسها.

كلمات دلالية

اخر الأخبار